رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تفاصيل إحباط القوات المسلحة لأكبر مخطط إرهابي بسيناء

اخبار عاجلة

السبت, 16 مايو 2015 13:11
تفاصيل إحباط القوات المسلحة لأكبر مخطط إرهابي بسيناءصورة أرشيفية
القاهرة - بوابة الوفد - سيد العبيدي:

أكدت مصادر قبلية بشمال سيناء أن القوات المسلحة ﺗﻤﻜﻨﺖ ﻣنذ قليل، من ﺗﻔﺠﻴﺮ ﻣﺨﺰﻥ ﻣﺘﻔﺠﺮﺍﺕ ﺩﺍﺧﻞ ﻣﻨﺰﻝ ﻋﻴﺪ ﺃﺑﻮﺯﺭﻋﻲ ﺍﻟﻘﻴﺎﺩﻱ ﺑﺘﻨﻈﻴﻢ "ﺑﻴﺖﺍﻟﻤﻘﺪﺱ" ﺍﻹﺭﻫﺎﺑﻲ ﺑﻤﻨﻄﻘﺔ ﺣﻲ ﺍﻟﺘﺮﺍﺑﻴﻦ ﺟﻨﻮﺏ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺯﻭﻳﺪ قبل أن يتم نقل المتفجرات وزرعها فى أماكن عبور مركبات القوات المسلحة.

وأضافت المصادر "للوفد" أن محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسى وآخرين من بينهم أحمد زايد وكمال علام أعضاء ولاية سيناء "هاربين" من ضمن المحكوم عليهم بإحالة أوراقهم إلى فضيلة المفتى فى قضية "الهروب الكبير" كانت نقطة الصفر لانطلاق العمليات الارهابية فور صدورالحكم ، لافتاً إلى ان القوات المسلحة تمكنت من احباط العملية بتفجير منزل الارهابى عيد أبو زراعى القيادى بتنظيم بيت المقدس بعد معلومات تلقتها من رجال القبائل.

وأكدت المصادر، التى طلبت عدم ذكر اسمها خشية تعرضها لعملية اغتيال من قبل التنظيم الارهابى، ان ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ

ﺷﻨﺖ ﺣﻤﻠﺔ ﻋﻘﺐ ﻭﺭﻭﺩ ﻣﻌﻠﻮﻣﺎﺕ من رجال الرصد والمتابعة المعنيين بتعقب العناصر الارهابية بشمال سيناء "لاتحاد قبائل سيناء" ﺗﻔﻴﺪ ﺗﺤﻮﻳﻞ ﺍﻟﻘﻴﺎﺩﻱ ﺍﻟﺘﻜﻔﻴﺮﻱ ﻣﻨﺰﻟﻪ ﻟﻤﺨﺰﻥ ﻣﺘﻔﺠﺮﺍﺕ، ﻭﻧﺠﺤﺖ ﻓﻲ ﺗﻔﺠﻴﺮ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ﻛﻤﺎ ﺗﻤﻜﻨﺖ ﺍﻟﻘﻮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺴﻠﺤﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ ﺑﻌﺾ ﻋﻨﺎﺻﺮ ﺗﻨﻈﻴﻢ ﺍﻧﺼﺎﺭ ﺑﻴﺖ ﺍﻟﻤﻘﺪﺱ ﺍﻻﺭﻫﺎبى.

من جهته قال الشيخ موسى الدلح المتحدث باسم اتحاد قبائل سيناء، إن المعركة الحقيقة بدأت بين قوات اتحاد القبائل والتنظيم الارهابي فى سيناء بعد اعلان القبائل تدشين جيش للدفاع عن بيوتهم واعراضهم والتنسيق مع القوات المسلحة والشرطة فى الدفاع عن امن مصر وحماية اراضيها.

ووجه الدلح فى تصريحات خاصة "للوفد" رساله قال فيها "الى كل المشككين من المتعاطفين مع الارهاب اننا قمنا بما قمنا به

نحن عشائر "الترابين" ومعنا كل احرار وشرفاء القبائل السيناوية  فى الذود عن كرامتنا وحقنا الطبيعي في الحياة بشرف وكرامة ويشكك بالقول انها مصالح شخصية فالشيء بالشيء يذكر اقول عن شخصي ان لنا عقود مع شركات قطاع عام ولنا متأخرات كبيرة جدا لديها منذ أكثر من عام ومنذ فتح الوادي ورصف طريق ميناء نويبع "وادي وتير" العام الماضي فكان أولى لنا البحث عن مصالحنا بعد الحجز على معداتنا ونحن مجرد مقاول إدخل لنا بمعاملات الشركة المالية مع الدولة والمعدات متحفظ عليها من قبل الجيش بسبب ظروف ﻻدخل لنا بها وﻻ ناقة ولاجمل فكيف يكون لنا مصالح شخصية وهذا حالنا مع الدولة مثلنا مثل أي مواطن على تراب هذا الوطن ولكن لدينا شرف ونزاهة وايمان بالله والحق الواضح ونحن على وضح النقا مالنا غيره وﻻحول وﻻ قوة الا بالله وحسبنا الله وهو نعم الوكيل فى كل ظالم ونمام أثيم"

وطالب الدلح، الجميع الاصطفاف مع الدولة ومن اجل الدولة حتى نستطيع اجنياز هذا الايام الصعب ،مؤكداً ان الارهابيين فى سيناء على علاقة وطيدة باسرائيل.