رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

السيسي: نتطلع لتعزيز التعاون مع قبرص في مجال الطاقة

اخبار عاجلة

الأربعاء, 29 أبريل 2015 12:28
السيسي: نتطلع لتعزيز التعاون مع قبرص في مجال الطاقةجانب من اللقاء
القاهرة - بوابة الوفد - محسن سليم:

وصل الرئيس عبد الفتاح السيسي، صباح اليوم إلى مطار لارنكا الدولي، وذلك في مستهل زيارته إلى قبرص، حيث كان في استقباله وزير الخارجية القبرصي "إيوانيس كاسوليدس"، والسفراء العرب المعتمدين لدى نيقوسيا، وهبة المراسي سفير مصر في قبرص، وأعضاء السفارة المصرية وممثلي الكنيسة المصرية.

وقد توجه  الرئيس عقب وصوله إلى مقر القصر الجمهوري بنيقوسيا، وكان في استقباله الرئيس القبرصي "نيكوس أنستاسيادس"، حيث أقيمت مراسم الاستقبال الرسمي للرئيس وتم استعراض حرس الشرف، كما تفضل الرئيس بوضع إكليل من الزهور على النصب التذكاري للرئيس "ماكريوس"، أول رئيس لقبرص بعد الاستقلال.

وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، بأن  الرئيس عقد جلسة مباحثات ثنائية مع الرئيس القبرصي تلاها اجتماع موسع بحضور وفدي البلدين حيث شارك من الجانب المصري كل من المهندس شريف إسماعيل، وزير البترول والثروة المعدنية، وسامح شكري، وزير الخارجية، و أشرف سالمان، وزير الاستثمار.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس القبرصي استهل اللقاء بالترحيب بالرئيس في أول زيارة له إلى قبرص، منوهاً

إلى الزخم السياسي الذي سينتج عن الزيارة والذي يتعين استثماره لصالح دعم العلاقات الثنائية على كافة المستويات السياسية والاقتصادية وتعزيز التنسيق بين البلدين في المحافل الدولية لصالح تحقيق الاستقرار والأمن في منطقتي الشرق الأوسط والبحر المتوسط.

كما أكد الرئيس القبرصي دعم بلاده الكامل لمصر وجهودها سواء لتحقيق التقدم الاقتصادي ومكافحة الإرهاب في سيناء على الصعيد الداخلي، أو لإرساء الاستقرار ومكافحة الإرهاب في المنطقة، معرباً عن تطلع بلاده لتعزيز التعاون الوثيق القائم بين البلدين، ورغبتها في تكثيف التعاون والتنسيق في العديد من المجالات، ولا سيما الطاقة، والسياحة.

من جانبه، وجه الرئيس الشكر للرئيس القبرصي على مواقف بلاده المساندة لمصر في الأطر المختلفة داخل الاتحاد الأوروبي، معربا عن تطلعنا لاستمرار الدعم القبرصي لمصر. وأكد الرئيس ثبات السياسة والمواقف المصرية إزاء القضية القبرصية في المحافل الإقليمية والدولية، مشيداً بتنامى العلاقات الثنائية مع

قبرص في مختلف المجالات، ومعرباً عن اهتمامنا الكبير باِستمرار هذا التوجه من خلال الزيارات المُنتظمة بين البلدين، وتطلعنا لتطوير العلاقات الاقتصادية. وجدد  الرئيس الشكر للرئيس القبرصي على مشاركته الشخصية في مؤتمر شرم الشيخ لدعم وتنمية الاقتصاد المصري.

وأعرب الرئيس عن تطلع مصر لتعزيز التعاون بين البلدين في مجال الطاقة، ولاسيما الغاز الطبيعي، وإمكانية استغلال البنية التحتية والصناعية المصرية المؤهلة لاستقبال الغاز. كما أشار  الرئيس إلى تطلعنا للاستفادة من الخبرة القبرصية في مجال الطاقة المتجددة، والاستزراع السمكي، ومشروع تنمية محور تنمية قناة السويس.

وفي هذا الصدد، أعرب الرئيس القبرصي عن تطلع بلاده لتعزيز التعاون الاقتصادي مع مصر التي تعد من أكبر اقتصاديات المنطقة، ولاسيما في ضوء العديد من المشروعات الوطنية العملاقة الجاري تنفيذها. وأضاف الرئيس القبرصي أن العديد من رجال الأعمال القبارصة يولون اهتماماً خاصاً بالاستثمار في مصر، لاسيما في ضوء القرارات التي تم اتخاذها مؤخراً لتشجيع الاستثمار الأجنبي، فضلاً عن عودة الأمن والاستقرار.

وذكر السفير علاء يوسف أنه تم أثناء اللقاء التباحث حول مسألة سبل تقنين أوضاع العمالة المصرية في قبرص من خلال بحث توقيع اتفاق بين البلدين في هذا الشأن. وعلى الصعيد الإقليمي، شهد اللقاء تباحثاً بشأن عدد من الموضوعات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك وفي مقدمتها الأوضاع في ليبيا والأزمة السورية.