رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بانتظار 5 آخرين تم انتشالهم..

صور.. تشييع 3 جثامين جدد لشهداء المركب

اخبار عاجلة

الجمعة, 19 ديسمبر 2014 07:16
صور.. تشييع 3 جثامين جدد لشهداء المركبجانب من الجنازة
المنصورة - محمد طاهر:

تواصلت لليوم الرابع علي التوالي استقبال أهالي مدينة المطرية  بمحافظة الدقهلية جثامين أبنائها شهداء لقمة العيش والبالغ عددهم 35 صيادا.

والذين لقوا مصرعهم في حادث غرق مركب "بدر الاسلام" بمنطقة جبل الزيت بمياه البحر الأحمر بمحافظة جنوب سيناء الأحد الماضي، وإعلان حالة الحداد عليها، لتعيش المدينة في عام النكبة كما أطلقوا عليه بفقد شبابها وغرقهم في رحلات صيد عديدة.
يأتي مسلسل تشيع الآلاف من أهالي مدينة المطرية بمحافظة الدقهلية لتشهد استقبال ثلاث
من شهدائها صيادي طاقم مركب "بدر الإسلام" مساء الخميس  بعد أن تمكنت فرق الغطس من

انتشالهم من مياه البحر الأحمر، ليرتفع عدد المتوفين حتى الآن إلى 20 صيادا، وينتظر الأهالي وصول 5 صيادين آخرين تم انتشالهم الخميس.
وخرجت جنازة الصيادين من مسجد محمد الريس، ومنطقة العقبين، وهم "محمد عوض الصديق رضوان، وعبده خميس، وياسر فكري السويركي".

وسادت حالة من الغضب بين الأهالي أثناء الجنازة، للتجاهل الرسمي للحادث الأليم، وأكدوا أنها ثالث جنازة جماعية خلال هذا الأسبوع، دون حضور أي مسئول رسمي بالدولة، في ظل حالة الصمت التي التزم

بها المسئولون بمحافظة الدقهلية، وعلى رأسهم عمر الشوادفي محافظ الدقهلية  منذ وقوع الحادث، ومصرع 35 من صيادي المدينة على متن المركب.
وتجمهر المئات من أهالي مدينة المطرية بمحافظة الدقهلية  أمام قسم شرطة المطرية بعد تشييع جثامين ثلاثة من الصيادين في حادث غرق مركب بدر الإسلام، اعتراضا على تجاهل المسئولين لمطالبهم المتمثلة في تطهير البحيرة والقضاء على البلطجة.
ومن جانبها فرضت قوات الأمن كردونا حول قسم الشرطة لمنع وقوع أية اعتداءات على القسم أو حدوث اشتباكات.
وتدخل عدد من القيادات الأمنية لتهدئة المحتجين ووعدوهم بسرعة شن حملات على البؤر الإجرامية وتطهير البحيرة، فضلا عن إقامة عزاء شعبي بالمدينة عقب الانتهاء من العثور على باقي الجاثمين المفقودة وحضور القيادات التنفيذية والأمنية لمواساة أسر الضحايا.