رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مشادة بين المدعى بالحق المدنى والديب بقضية "البورصة"

اخبار عاجلة

الخميس, 18 ديسمبر 2014 11:54
مشادة بين المدعى بالحق المدنى والديب بقضية البورصةفريد الديب
كتب - محمد مصطفي:

نشبت مشادة كلامية بين المدعي بالحق المدني في قضية "التلاعب بالبورصة"، وبين المحامي فريد الديب، دفاع المتهمين السادس والسابع جمال وعلاء مبارك.

حيث قدم الديب للمحكمة وللشاهد أحمد سعد، رئيس هيئة سوق المال الأسبق، مستنداً ولم يبين ما يحويه، فاعترض المدعي بالحق المدني، مطالبًا بالاطلاع على المستند قائلًا "هذه محاكمة علنية والمرافعة فيها شفاهية أطالب بالإطلاع على المستند".
أضاف الديب، خلال استماع الدكتور أحمد سعد عبداللطيف سعد، أستاذ الاقتصاد بجامعة القاهرة، ورئيس هيئة سوق المال الأسبق، امام محكمة

جنايات الجيزة، برئاسة المستشار عبدالعزيز عيانه، والمنعقدة بأكاديمية الشرطة في محاكمه جمال وعلاء مبارك نجلي الرئيس الأسبق لاتهامهما و7 آخرين من رجال الأعمال ومسئولين وأعضاء سابقين بمجلس إدارة البنك الوطني، بقوله "الأوراق والمستندات موجودة ويمكن يطلع عليها براحته"، مما أثار حفيظة المدعى بالحق المدني، قائلًا "أنا أطعن بتزوير المستند المقدم لأنه تم الطعن على مستندات مسبقة".
فتدخل القاضي قائلًا "أنت شوفت المستند عشان
تطعن عليه بالتزوير".
أسندت النيابة إلى المتهم جمال مبارك اشتراكه بطريقي الاتفاق والمساعدة مع موظفين عموميين في جريمة التربح والحصول لنفسه وشركاته بغير حق على مبالغ مالية قدرها 493 مليونا و628 ألفا و646 جنيها، بأن اتفقوا فيما بينهم على بيع البنك الوطني لتحقيق مكاسب مالية لهم ولغيرهم.
كان المستشار عبدالمجيد محمود، النائب العام الأسبق، أحال المتهمين إلى محكمة الجنايات، وهم أيمن أحمد فتحي حسين سليمان، وأحمد فتحي حسين سليمان (متوفى)، وياسر سليمان هشام الملواني، وأحمد نعيم أحمد بدر، وحسن محمد حسنين هيكل، وجمال محمد حسني السيد مبارك، وعلاء محمد حسني السيد مبارك، وعمرو محمد علي القاضي، وحسين لطفي صبحي الشربيني.