رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فى أحداث الشورى

شاهد نفي بـ"الشوري": الشرطة اعتدت علينا بـ" الهراوات"

اخبار عاجلة

الأحد, 14 ديسمبر 2014 10:28
شاهد نفي بـالشوري: الشرطة اعتدت علينا بـ الهراوات
كتب- محمد موسى – كريم ربيع:

استمعت هيئة محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار " حسن فريد "  لشهادة شاهد النفي في القضية المعروفة إعلامياً بـ " أحداث مجلس الشورى "الصحفي بجريدة المصري اليوم" أحمد رجب. "

بدأ رجب شهادته أمام المحكمة بالقول أنه انضم للتظاهرة التي دعت لها مجموعة "لا للمحاكمات العسكرية " امام مجلس الشورى للتعبير عن موقفها من المادة الدستورية التي تجيز محاكمة المدنيين عسكرياً, مشيراً إلى أن مكان المظاهرة لا يبعد عن محل عمله أكثر من عشرة دقائق مشياً على الأقدام.
وعن ماهية الهتافات التي هتفها المتظاهرون , أجاب رجب على تساؤل المحكمة بأن بالطبع كان الهتاف ضد حكم العسكر

ضمن تلك الهتافات بجانب الهتافات المناهضة لمادة الدستور المشار إليها.
واضاف صحفي المصري اليوم بالقول بأنه وبعد إنضمامه للمتظاهرين اتخذت قوات الأمن المركزي وضعية الإستعداد لفض المظاهرة , وعلى الفور بدأت اجراءات فض المتجمهرين, موضحاً بأنه في هذه الأثناء حاول معرفة مصير رفقائه الذين بجانبه وهل استطاعوا الهرب من عدمه, ليضيف قائلاً " محدش يقدر يهرب".
وأكد رجب بأنهم لم يتعدوا على رجال الشرطة, أو أنهم هم من تعرضوا للاعتداء بالضرب بـ " الهراوات " متابعاً بأنه كذلك تم القبض عليه قبل ان
يتواصل أحد زملاؤه في المصري اليوم مأ احد القيادات الأمنية المتواجدة بمحيط الشورى للإفراج عنه وهو ماتم .
كانت النيابة العامة قد أسندت لـ " علاء عبد الفتاح " و 24 متهماً آخرين تهماً  بالإعتداء على العميد عماد طاحون مفتش مباحث غرب القاهرة وقت الأحداث، وسرقة جهازه اللاسلكى والتعدى عليه بالضرب، وتنظيم مظاهرة بدون ترخيص أمام مجلس الشورى، وإثارة الشغب والتعدى على أفراد الشرطة وقطع الطريق والتجمهر وإتلاف الممتلكات العامة , واتهمتهم كذلك أنهم اشتركوا فى تجمهر مؤلف من أكثر من خمسة أشخاص من شأنه أن يجعل السلم العام فى خطر، وكان الغرض منه ارتكاب جرائم الاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة والخاصة والتأثير على رجال السلطة العامة فى أداء أعمالهم بالقوة والعنف حال حمل أحدهم أداة مما يستخدم فى الاعتداء على الأشخاص .