رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بـ"غرفة عمليات رابعة"

القاضى للدفاع: "لوصبر القاتل على المقتول كان مات لوحده"

اخبار عاجلة

السبت, 13 ديسمبر 2014 10:53
القاضى للدفاع: لوصبر القاتل على المقتول كان مات لوحده
كتب – كريم ربيع :

طالب أعضاء هيئة الدفاع بالقضية المعروفة إعلامياً المستشار محمد ناجى شحاتة رئيس محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة ارجاء نظر القضية، نظراً لتغيب عدد من اعضاء الدفاع عن الحضور بجلسة اليوم، ليُداعب القاضى أعضاء الدفاع قائلاً: "لو صبر القاتل على المقتول كان مات لوحده ".

من ناحية أخرى أفاد أعضاء اللجنة الفنية المُشكلة عن اتحاد الإذاعة والتلفزيون، بتعذر إتمامهم التقرير النهائى الخاص بأحراز

القضية، فى الوقت الذى تعهدوا خلاله على اتمام التقرير بشكل نهائى فى غضون 10 أيام.

وتضم قائمة المتهمين فى تلك القضية، محمد بديع، محمود غزلان، حسام أبو بكر الصديق، سعد الحسينى، مصطفى الغنيمى، وليد عبد الرؤوف شلبى، صلاح سلطان، عمر حسن مالك، سعد عمارة، محمد المحمدى، كارم محمود، أحمد عارف، جمال اليمانى، أحمد

على عباس، جهاد الحداد، أحمد أبو بركة، أحمد سبيع، خالد محمد حمزة عباس، مجدى عبد اللطيف حمودة، عمرو السيد، مسعد حسين، عبده مصطفى حسينى، سعد خيرت الشاطر، عاطف أبو العبد، سمير محمد، محمد صلاح الدين سلطان، سامح مصطفى أحمد، الصحفى هانى صلاح الدين وآخرين.

كانت النيابة قد وجهت إلى المتهمين اتهامات عدة تتعلق بإعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات تنظيم الإخوان بهدف مواجهة الدولة وإشاعة الفوضى فى البلاد عقب فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة، كما اتهمتهم أيضاً بالتخطيط لاقتحام وحرق أقسام الشرطة والممتلكات الخاصة والكنائس.