رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إبراهيم يتفقد فرق القتال بالأمن المركزى

اخبار عاجلة

الثلاثاء, 25 نوفمبر 2014 10:14
إبراهيم يتفقد فرق القتال بالأمن المركزىإبراهيم يتفقد الأمن المركزى
كتب - خالد إدريس :

أكد اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية أن للوطن حقاً علينا ولن نقصر أبداً فى بذل الغالى والنفيس من أجل أمنه وإستقراره ، ولن نقبل بأن تمس ذرة من ترابه بأى سوء ، مشيراً إلى أن الوطن سيبقى شامخاً بتضحيات أبناءه من رجال الشرطة وستظل راية الحق مرفوعة وسيعلم المعتدى وكل معتدى أن للوطن رجالاً أوفياء لن يسمحوا بأى ممارسات تهدد مقومات وجود الوطن والإنزلاق نحو المجهول ، جاء ذلك أثناء زيارة الوزير لقوات الأمن المركزى صباح اليوم الثلاثاء الموافق 25 الجارى برئاسة القوات بالدراسة ،

حيث أشاد إبراهيم بالروح المعنوية العالية والإستعداد الجاد للقوات وما تملكه من تجهيزات متطورة تمكنهم من العمل

تحت مختلف الظروف . كما تفقد نماذج من المركبات والمدرعات المنضمه حديثاً لتشكيلات الأمن المركزى والأطقم المكلفة بتنفيذ المهام القتالية عليها ، والتى تواكب التقدم والتطور الذى طرأ على التكنولوجيا الأمنية ، وإستمع سيادته لشرح موجز حول كفائتها وقدرتها القتالية .

وإلتقى محمد إبراهيم قيادات وضباط وأفراد ومجندى الأمن المركزى وأكد لهم أن الوطن  يقدر لرجال الشرطة ما بذلوه من تضحيات غالية للذود عن الوطن فى أصعب الظروف وأدقها .

وخلال اللقاء أكد الوزير على التصدى المباشر للدعوات التحريضية التى تطلقها بعض الفصائل الإرهابية ، مشدداً على المواجهة الحاسمه والسريعة

لأى تحركات تؤثر على حياة المواطنين وتهدد أمن المجتمع وإستقراره بما كفله القانون لحماية مقدرات الوطن وحياة أبناءه وإعتبار التعدى على رجال الشرطة والقوات المسلحة والمنشآت التابعة للشرطة والجيش والمنشآت العامة والحيوية من الجرائم التى تمنح العاملين بها حق ممارسة الدفاع عن النفس وعن المنشآت القائمين على حمايتها بكافة الوسائل من بينها إستخدام الأسلحة النارية ، مع إحالة مرتكبى تلك الوقائع للمحاكم العسكرية .

وفى نهاية اللقاء أعرب الوزير عن ثقته بأن رجال الشرطة قادرون بدعم من شعب مصر العظيم على الوفاء بالمهمة المقدسة المكلفين بها فى حماية أمن الوطن وإستقرارة .

من جانبهم أكد رجال الأمن المركزى  إنهم سيظلوا على الدوام عند ثقة الشعب المصرى والوفاء بالواجب الوطنى الذى أُسند إليهم فى حماية الوطن وحفظ أمنه وصون مقدراته وأنهم قادرون على مواجهة ومجابهة كافة التحديات والأخطار التى تواجه الوطن .