رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مدير أمن بورسعيد الأسبق إبان المذبحة: لاعلاقة لي بلحام البوابات

اخبار عاجلة

الأحد, 23 نوفمبر 2014 12:07
مدير أمن بورسعيد الأسبق إبان المذبحة: لاعلاقة لي بلحام البوابات
كتب ـ محمد مصطفى:

قال المتهم عصام الدين محمد عبدالحميد سمك، مدير أمن بور سعيد السابق, في شهادته أمام محكمة جنايات بورسعيد، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، في القضية المعروفة إعلاميًا بمذبحة بورسعيد، برئاسة المستشار محمد السعيد محمد، أن جمهور النادي الأهلى اخترقوا الملعب وأطلقوا الشماريخ بكثافة وكسروا البوبات الملعب، قبل نهاية المباراة.

وأضاف سمك، في شهادته أن صفوف الأمن المركزي

حدث فيها انشقاق، مشيرًا إلى أن الحكم حينما أطلق صفارة انتهاء اللقاء نزل جماهير بكثافة، متابعًا "لم يكن متوقعا ماحدث وقال إنه ليس له علاقة بلحام البوابات".
وتابع "تحدثت مع ابراهيم حسن وقلتله مش عايزين اثارة للجماهير, وطالبت من مسئولى النادى الاهلى بعدم إثارة الجماهير وتهدئتهم
وعدم استفزاز جماهير النادى المصرى".
واستطرد سمك، لم يبلغنى أحد بأى اشارات بوجود عمليات قتل وان الامر سيكون طبيعيا, ولذلك اخذنا اجراءاتنا وذهبت لمعاينة الاستاد وتقابلت مع اللواء محسن شتا وكان لى بعض الملاحظات ومنها انخفاض الاسوار, وقالى"شتا " إن هناك  10 مباريات بنلعب عليه ومفيش اى مشكلة وان هذه هى تعليمات الفيفا".
واضاف "مريت على الابواب وشاهدت الاقفال داخل الملعب وقلتله الابواب ضعيفة والاقفال ستتغير ..فاخبرنى شتا بانهم سوف يقومون بتظبيطها" .