رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دفاع "الاستقامة" يطلب سماع شهادة الطب الشرعي

اخبار عاجلة

السبت, 14 يونيو 2014 09:20
دفاع الاستقامة يطلب سماع شهادة الطب الشرعي
كتب – محمد موسى وكريم ربيع:

تقدم  المحامى محمد الدماطى عضو هيئة الدفاع عن 14  متهماً من قيادات جماعة الإخوان

فى مقدمتهم المرشد العام للجماعة محمد بديع إلى جانب عصام العريان ومحمد البلتاجى وصفوت حجازى وآخرين فى قضية  "أحداث مسجد الاستقامة"  التى وقعت عقب ثورة 30 يونيو،  بالتماس لمحكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار محمد ناجى شحاتة بتأجيل نظر الدعوى لما بعد شهر رمضان المعظم، لصعوبة العمل خلاله بالنسبة لأعضاء الدفاع.

من ناحية أخرى تمسك دفاع المتهمين بالاستماع إلى شهود الإثبات

بالقضية وذلك بعدما تبين تعذر حضورهم خلال جلسة اليوم، إلى جانب تقدمهم بطلب آخر يتمثل فى الاستماع إلى أقوال الطب الشرعى متمثلاً فى د.هشام عبد الحميد، ود.محمد عبد الفتاح إبراهيم الطبيبان الشرعيان، بالإضافة إلى د. عمر فتحى إبراهيم الذى يعمل بمستشفى بولاق الدكرور، وكذلك عمر فتحى إبراهيم الذى يعمل بمستشفى أم المصريين لسماع إدلاءاتهم بشأن القضية.

ويحاكم فى هذه القضية  "محمد
بديع وعصام العريان ومحمد البلتاجى وعاصم عبد الماجد، عضو مجلس تنظيم الجماعة الإسلامية "هارب"، وصفوت حجازى، وعزت جودة، وعمر شلتوت، والحسينى عنتر، وعصام رشوان، ومحمد جمعة، وعبد الرازق محمود، وعزب مصطفى، وباسم عودة وزير التموين الأسبق، ومحمد على طلحة.

كان المستشار ياسر التلاوى المحامى العام لنيابات جنوب الجيزة قد أحال المتهمين الـ14 للمحاكمة، وقالت التحقيقات إن المتهمين تسببوا فى مقتل 10 أشخاص، وإصابة 20 آخرين، كما أنهم دبروا تجمهرًا مؤلفًا من أكثر من 5 أشخاص، الغرض منه ارتكاب جرائم القتل العمد والتخريب، والإتلاف العمدى للممتلكات العامة والخاصة، والتأثير على رجال الشرطة العامة أثناء تأدية عملهم.