رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خلال جلسة محاكمة "تعذيب رابعة"

"حجازى": "هانكسركم تانى زى 28 يناير"

اخبار عاجلة

الأحد, 23 مارس 2014 10:02
حجازى: هانكسركم تانى زى 28 يناير
كتبت– مونيكا عياد:

قام المستشار محمد شيرين فهمى -رئيس محكمة جنايات القاهرة- بفض الأحراز فى قضية تعذيب ضابط مصر الجديدة والمتهم فيها البلتاجى وصفوت حجازى وآخرين.

وتسلمت المحكمة تقرير الإذاعة والتليفزيون الذى جاء فى 15 ورقة، حيث تم تفريغ الأسطوانات المحرزة فالأولى مدتها 31 دقيقة بعنوان "صفوت حجازى هانكسركم تانى زى 28 يناير" "البلطجى عندنا ملوش ديه" والمقطع الثانى بعنوان" لحظة إدخال ضابط الشرطة المختطف إلى  منصة رابعة" مدتة دقيقة يوم 28 يولية 2013 نقلا عن قناة القدس والمقطع

الثالث بعنوان "لن تصدق ماذا يقول البلتاجى على السيسى والمخابرات والجيش والشرطة" فى 15 أغسطس 2012على قناة الجزيرة مباشر مصر مدتة 48 دقيقة.
وطلب دفاع المتهمين أجل للاطلاع على تقارير لجنة التليفزيون, وقدمت النيابة تقرير طبى منسوب لإدارة الخدمات الطبية بالسجن عن المسجون عبد العظيم محمد المتهم بالقضية يتضمن أنه تم توقيع الكشف الطبى وتبين أنه يعانى من انزلاق غضروفى وتحلل فى الغضاريف
القطنية منذ 7سنوات وهو حاليا يحتاج إلى العلاج ويحتاج إلى علاج طبيعى، كما أنه يعانى من فقدان بعض الوزن ويعانى من شحم ودهون بالكبد من ست سنوات.
وأن الحالة العامة الحالية مستقرة وجيدة والعلامات الحيوية جيدة فى المعدلات الطبيعية وجاء بالتقرير فى التوصية الطبية بأنه يحتاج إلى عمل بعض تحاليل طبية حديثة لتحديد حالة وظائف الكبد وجارى علاجه بالسجن بواسطة أطباء السجن وصرف العلاج اللازم له.
وكانت تحقيقات النيابة قد أكدت قيام المتهمين بـ«تقييد أيدى المجنى عليهما، واحتجازهما بميدان رابعة العدوية، كما قاموا بتعذيبهما والشروع فى قتلهما، ونُسِبَ إليهم أيضًا الانضمام إلى جماعة إرهابية هدفها تعطيل الدستور والقانون.