رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دومة: القاضى عاين آثار اعتداء الشرطة علينا

اخبار عاجلة

الخميس, 20 مارس 2014 13:25
دومة: القاضى عاين آثار اعتداء الشرطة علينا
كتب - محمد موسى:

أكد الناشط السياسي أحمد دومة خلال حديثه للصحفيين أثناء رفع جلسة قضية "أحداث مجلس الوزراء" للاستراحة بمعهد أمناء الشرطة بطرة, أن رئيس المحكمة التى تنظر قضيته هو "وأحمد ماهر ومحمد عادل" قد ناظر بنفسه فى الجلسة السابقة آثار اعتداء أمن المعهد عليهم جسدياً وأثبتها فى محضر الجلسة بجانب إثباتها عبر تقارير طبية خارجة من مستشفى ليمان طرة.

وأضاف دومة أن النيابة لم تشرع فى التحقيق

فى البلاغ الذى تقدمنا به رغم وجود إصابات عاينها رئيس المحكمة وأثبتتها تقارير الطب الشرعى وبدأت فى التحقيق فى بلاغ الحرس.
ليتابع دومة أن ذلك يؤكد على استحالة عقد أى محاكمات سياسية فى معهد أمناء الشرطة المبنى التابع لوزارة الداخلية "الخصم الأصيل"، وفق تعبيره، فى مثل هذه القضايا والخصم الأصيل للثوار فى معركة
الثورة, ليشدد على أن إقامة محاكمات سياسية فى مقرات شرطية ينتقص من عدالة ونزاهة أى منها مهما كانت شخصية القاضى, ليتابع فى السياق نفسه بأن وجودهم فى بيت الجانى الرئيسى، على حسب تعبيره، يعد دليلاً على انعدام عدالة المحاكمة.
وأوضح دومة أنه يتم منع الصحفيين من دخول ومتابعة جلسات قضيته هو وعادل ودومة، ويُمنع فى بعض الأحيان المحامون وأعضاء المنظمات الحقوقية، متابعاً أن عقد جلسات محاكمة بمقرات تابعة للداخلية يجعل المتهمين دائماً تحت رحمة رجال الأمن ويمكنهم تعذيبهم وضربهم كما حدث فى حالته.