رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"بالغردقة"

إسكندر تشارك بمؤتمر التنمية المستدامة

اخبار عاجلة

الاثنين, 17 مارس 2014 18:35
إسكندر تشارك بمؤتمر التنمية المستدامةالدكتورة ليلى إسكندر
كتبت - أمانى سلامة:

تشارك الدكتورة ليلى إسكندر وزيرة الدولة لشئون البيئة، فى اجتماع موسع بحضور مدير عام التنمية المستدامة والمناخ والطاقة بوزارة البيئة الإيطالية وفريق الخبراء الإيطاليين، بالإضافة إلى أعضاء مجلس إدارة مدينة الجونة؛ وذلك لمناقشة ما أنجزه فريق الخبراء الإيطالى فيما يخص جرد انبعاثات غاز الكربون والملوثات الأخرى.

يأتى هذا الاجتماع فى إطار تنفيذ بروتوكول التعاون المشترك "مدينة الجونة متعادلة الكربون" والذى تم توقيعه فى يناير الماضى بين وزارتى البيئة المصرية والإيطالية ومدينة الجونة السياحية لإعلان مدينة الجونة مدينة صديقة للبيئة تعمل بطاقة نظيفة مولدة من موارد الطاقة الجديدة والمتجددة (الرياح، الطاقة الشمسية)، حيث سيتم إمداد مدينة الجونة بالطاقة الكهربائية من محطة الزعفرانة المولدة من طاقة الرياح.
ويتم تنفيذ البروتوكول تحت رعاية وزارة السياحة لتنفيذ مشروع حضارى وبيئى

لتحويل مدينة الجونة السياحية إلى مدينة متعادلة كربونيًا لأول مرة فى مصر وأفريقيا، مما سيكون له مردود إيجابى على القطاع السياحى والبيئى، وقد تم التنسيق بين وزارتى البيئة المصرية والإيطالية لتقديم الدعم الفنى لمدينة الجونة لتحويلها إلى مدينة متعادلة الكربون.
كان قد تم تشكيل لجنة تنفيذ مشروع إعلان مدينة الجونة متعادلة الكربون تتكون من ممثلى قطاع نوعية البيئة، وفرع الجهاز بالبحر الأحمر، ومجلس إدارة مدينة الجونة وفريق جرد الانبعاثات الإيطالى لتقديم الدعم الفنى، حيث تهدف أعمال اللجنة إلى متابعة الدراسات التى تقوم بها وزارة البيئة الإيطالية لعملية تحويل مدينة الجونة إلى مدينة متعادلة الكربون، واكتساب الخبرات الفنية
لحساب خفض انبعاثات ثانى أكسيد الكربون وخفض ملوثات الهواء، وكذلك نقل الخبرات الإيطالية إلى الفريق المصرى، وكذلك متابعة تنفيذ أعمال المشروع من قبل الأطراف الموقعة على البروتوكول.
وأكدت الدكتورة ليلى إسكندر أن البروتوكول سيتم تنفيذه على ثلاث مراحل، حيث تتضمن المرحلة الأولى تنفيذ أعمال حصر انبعاثات غازات الاحتباس الحرارى لتحديد مصادر الانبعاثات وكمية الغازات المنبعثة، بينما المرحلة الثانية تتعلق بتحديد وتصميم الإجراءات التى ستُتبع للحد من انبعاثات الكربون وإنشاء محطة طاقة شمسية بالمدينة لتوليد الكهرباء والاستخدام فى أعمال التبريد والتدفئة، والنقل الكهربى من محطة الزعفرانة التى تعمل بطاقة الرياح، واستخدام اللمبات الموفرة فى إضاءة الشوارع.
أما المرحلة الثالثة، والتى تنفذ خلال الفترة من 15 أبريل إلى 30 مايو 2014 فستتضمن إنشاء مكتب فنى لإدارة الكربون بمدينة الجونة يختص بمتابعة تنفيذ المشروعات والفعاليات اللازمة للحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحرارى الواردة فى الاجتماع التنسيقى لبروتوكول التعاون، وإعداد التقارير السنوية عن مدى تنفيذ أعمال البرنامج وإرسالها لوزارة البيئة المصرية.