رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بلاغ يتهم الببلاوى وأبو حديد بالخيانة العظمى

اخبار عاجلة

الاثنين, 03 فبراير 2014 16:56
بلاغ يتهم الببلاوى وأبو حديد بالخيانة العظمىالببلاوى
كتب - رضا سلامة:

تلقى المستشار هشام بركات، النائب العام، بلاغًا من الناشط السياسى رمضان عبد الحميد الأقصرى، المنسق العام لجبهة مصر الخضراء وجبهة الإنقاذ المصرى، يتهم فيه الببلاوى وأبو حديد بالخيانة العظمى.

قال الأقصرى منذ سنوات طويلة تقوم الأجهزة المسئولة بتخزين القمح بعملية تبخير له للحفاظ عليه من الحشرات والآفات والبكتيريا وتستخدم الدولة فى هذه العملية غاز يسمى (بروميد الميثيل) وهذا الغاز تم منعه فى كل دول العالم منذ ما يقرب من 20 عامًا لخطورته على صحة الإنسان فهو غاز سام وليست له رائحة أو لون كغاز البوتجاز ويتبخر بسرعة شديدة عند درجة حرارة 4 مئوية ويتحول إلى غاز ويستخدم فى الزراعة لتعقيم التربة الزراعية؛ خاصة فى الحاصيل الغالية مثل الفراولة أو الموز أو الطماطم فى الشتاء، وعند تعقيم التربة به يقضى على كل شيء فيها الضار والنافع ويتم استخدامه فى تعقيم الأخشاب عند تصديرها

لمنع تسوسها.
  وأضاف الأقصرى أن  تأثيره على الإنسان سام جدًا وفى حالة مــلامـــســتـــه لأى شخص يؤدى إلى حروق شديدة وينتج عن استنشاقه حدوث سدة رئوية
أو تسمم شديد جدًا فى الجهاز التنفسى كما أن التركيزات العالية منه تؤدى إلى الوفاة وحدوث نوبات صرع وبعض التشنجات ويسبب اضطرابات فى البصر وعدم الرؤية كما يشل الجهاز العصبى للإنسان ومن تأثيراته على البيئة أنه يؤدى إلى خلل فى طبقة الأوزون بخمسين ضعف أى غاز آخر كغاز الفريون؛ مما يجعل العالم كله يمنع استخدامه.
وقال الأقصرى أن هناك قرارًا أصدرته الهيئة الدولية لحماية البيئة عام 2005 أعطت مهله خمس سنوات لبعض الدول التى تستخدمة بكثيرة ومنها (مصر والأردن وفلسطين) على وجه الخصوص وهذه التفرة كانت تنتهى عام
2010 ومازلنا نستخدمه حتى الآن وفى بداية العام الماضى قامت السلطات السعودية برفض شحنة من الفراولة لأنها لاحظت أن نسبة غاز ( بروميد الميثيل ) بها عالية وهذه الشاحنة ورغم أنها ضارة إلا أننا تناولناها بدون حضر مثل باقى الدول الأخرى.
وأوضح الأقصرى أن الذى يقوم بإنتاج هذا الغاز فى العالم حتى الآن دولتين فقط هما ( إسرائيل والصين) ونحن نقوم باستيراده من إسرائيل أو يدخل لنا عن طريق التهريب.
وطالب الأقصرى النائب العام فى نهاية البلاغ بمحاكمة كل من الدكتور حازم الببلاوى رئيس وزراء مصر، والدكتور أيمن فريد أبو حديد، وزير الزراعة، ومنعه من استيراد المبيدات المسرطنة التى تأتى من إسرائيل وتسببت فى كثير من الأمراض مثل الفشل الكلوى والتليف الكبدى والوفاة بتوقف القلب المفاجئ.
  كما اتهمهم الاقصرى بالتعاون مع الكيان الصهيونى بتنفيذ مخططاتهم بتدمير اكباد المصرين تنفيذا للحرب التى اعلنتها اسرائيل على مصر.
  كما طالب الاقصرى باستدعاء كل من الدكتور نادر نور الدين استاذ الموارد المائية والاراضى بكلية الزراعة جامعة القاهرة والدكتور عادل محمد عبد اللطيف مدير معهد بحوث وقاية النباتات للاستماع لاقوالهم فى الوقائع المنسوبة إليهم