رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

موظفو قصرالعينى يعتصمون أمام مكتب عميد طب

اخبار عاجلة

الأربعاء, 29 يناير 2014 12:00
موظفو قصرالعينى يعتصمون أمام مكتب عميد طبصورة أرشيفية
كتب - حسن المنياوي وأسماء خالد:

عاود موظفو قصر العينى المحتجون للمطالبة بتطبيق الحد الأدنى وتسجيلهم ضمن التأمين الصحى وزياة الحوافز للاحتشاد أمام مكتب د.حسين خيرى عميد كلية الطب داخل المستشفى بعد انتهاء اجتماعه معهم  بحضور جمال شوقى رئيس شئون العاملين بالمستشفى.

واعتبر المحتجون حديث عميد الكلية ومسئول الموظفين ووعودهم بحل الأزمة مجرد مسكنات لتهدئة الأوضاع ولن ينفذ منها أى شىء.

وأكد المتظاهرون استمرارهم فى الاعتصام حتى يتم تحقيق

مطالبهم, مشددين على عدم تنازلهم عن مطالبهم مهما كانت الوعود مرددين هتافات "مظلومين", و"يا نصار قول الحق احنا موظفينك ولا لا".

وكانت مشادة كلامية قد نشبت بين قوات الأمن المتواجدة بمحيط مستشفى قصر العينى وبين بعض المتظاهرين من موظفى القصر العينى الذين قطعوا الطريق أمام المستشفى.

وحاولت قوات الأمن إجبارهم على فتح

الطريق وامتنع المتظاهرون عن ذلك مرددين هتافات "موتونا موتونا مش ماشين".
وفى نفس السياق توجه عدد من القيادات الشرطية للتفاوض مع المسئولين بالمستشفى فى محاولة  لتهدئة الأوضاع والوصول لحل للمشكلة حتى لا تتصاعد.

فيما قام المتظاهرون بوضع الحواجز الحديدية على مسافة قريبة من المدخل الرئيسى للمستشفى ومنعوا بعض اساتذة كلية طب من المرور بسيارتهم مما أدى لنزول عميد كلية طب الدكتور"حسين خيرى" إلى المتظاهرين محذرهم أن قطع الطريق ليس من مصلحة أحد وأنه حال  تصاعدت الأمور سيأمر بدخول الأمن وفض هذه التظاهرة.