"الزند" يكشف تفاصيل أسماء من حاولوا اغتياله

اخبار عاجلة

الثلاثاء, 21 يناير 2014 23:55
الزند يكشف تفاصيل أسماء من حاولوا اغتياله

قال المستشار أحمد الزند، رئيس نادي قضاة مصر، إن القنبلة التي وضعت أمام شقته في مدينة طنطا كانت كاملة الصنع ومعدة للانفجار خلال 40 ثانية، وتزن نحو 1.5 كيلوجرام متفجرات تقريباً، مشيراً إلى أنه يعلم أسماء وأوصاف بعض أعضاء الجماعة الإرهابية الذين يتهمهم بهذه الفعلة بمنطقة الاستاد بطنطا مقر مسكنه.

وقال الزند خلال حواره مع الإعلامي محمود الورواري ببرنامج "الحدث المصري" عبر

شاشة "العربية الحدث"، مساء الثلاثاء، إن "محاولات رجال الأمن إبطال مفعول القنبلة أمام شقتي استمرت أربعين دقيقة"، مشيراً إلى أنه أبلغ الشرطة بهذه الأسماء، وخلال ساعات ستكون هناك أخبار سارة بخصوص القبض عليهم.

وأضاف الزند أنه تعرض لمحاولة اغتيال قبل ذلك، ولكنها فشلت بحمد الله، مشيراً إلى أن "كل محاولة اغتيال

تخيب هي رصاصة في صدور من يقفون خلفها".

وتابع الزند قائلاً :" إن الله أنقذ مصر والأمة العربية بمعجزة من السماء رحمتنا من جماعة الإخوان "الإرهابية".

وأشار المستشار، أحمد الزند، رئيس نادي قضاة مصر، إلى أنه ليس لدينا قضاة يسمحون لأحد بالتدخل في القضايا المنظورة أمامهم، وإننا تنازلنا عن بلاغاتنا ضد الإعلاميين في إهانة القضاء لأننا بحاجة للوحدة.

ووجه الزند حديثه للإعلاميين المتهمين بإهانة القضاء، بقوله "عفا الله عما سلف، وأمامنا عدو واحد يهدد وجودنا وحضارتنا وتاريخنا ومستقبلنا وديننا، والعدو هو الإخوان .