رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صور.. 12 مصابًا باشتباكات الإخوان وأهالى السويس

اخبار عاجلة

الجمعة, 10 يناير 2014 13:27
صور.. 12 مصابًا باشتباكات الإخوان وأهالى السويس
السويس - عبدالله ضيف:

خاض مليشيات وبلطجية جماعة الإخوان الإرهابية بالسويس عقب صلاة الجمعة اشتباكات إرهابية مع قوات الشرطة، اعتبروها بروفة لما يشرعون أن يقوموا به خلال يومى الاستفتاء على الدستور.

بدأت الأحداث عقب تجمع واحتشاد حوالى 700 عنصر إخوانى عقب صلاة الجمعة فى ميدان مسجد الشهيد حمزة بن عبدالمطلب للتوجة منه إلى وسط مدينة السويس على بعد حوالى 12 كيلو مترًا من مكان تجمعهم, وحضرت قوات الشرطة قبل تحركهم, وقامت بإلقاء القنابل المسيلة للدموع عليهم, وبدلًا من فرار ميليشيات

وبلطجية الإخوان سارعوا بإلقاء إطارات السيارات بعرض الطريق.

وقد كانوا أحضروها معهم بكميات هائلة على تروسيكلات، وأشعلوا فيها النيران, كما قاموا بإطلاق رصاص الخرطوش والبارشوت والشماريخ وإلقاء قنابل المولوتوف والأحجار على الشرطة, مما أدى إلى توقف وتجمد الشرطة فى مكانها، وتبادلها الاشتباكات مع المليشيات الإخوانية, ووصل الأمر إلى حد تقهقر قوات الشرطة أمام حدة هجمات مليشيات الإخوان؛ مما دفع القيادات الإخوانية للغوغاء وإلى ترك

حوالى 250 بلطجيًا إخوانيًا يشغلون قوات الشرطة فى مكان الاشتباكات وتوجهت باقى المليشيات الإخوانية إلى حى الأربعين، ووسط مدينة السويس من الشوارع والحوارى الجانبية، وهى تنشر الخراب والدمار وتفتعل الاشتباكات مع الأهالى، وتقوم بإشعال إطارات السيارات التى تحملها بكميات هائلة على طوال مسار طريقها؛ مما أدى إلى تغطية سحابات الدخان مناطق عديدة بمسار سير مليشيات الإخوان.

وخاضت الشرطة معارك جديدة مع العناصر الإخوانية التى تسللت إلى وسط مدينة السويس وسقط حوالى 12 مصابًا من الأهالى من جراء القذف العشوائى بالأحجار والشماريخ والبارشوت ورصاص الخرطوش من مليشيات الإخوان, كما أصيب العديد من الأهالى من جراء غاز القنابل المسيلة للدموع.