بعد يومين من اعتصام "الجزارين"

صور.. هدوء بمحيط وزارة الزراعة

اخبار عاجلة

الاثنين, 30 ديسمبر 2013 13:10
صور.. هدوء بمحيط وزارة الزراعة
تصوير ـ راجى ماجد:

عاد الهدوء عصر اليوم الإثنين إلى محيط وزارة الزراعة بالدقى، بعد يومين من اعتصام الجزارين.

وكان المئات من الجزارين لليوم الثانى على التوالى قد افترشوا حديقة مبنى وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، اعتراضًا على قرار وزير الزراعة رقم 1930 لسنة 2013 لعدم ذبح

عجول الجاموس الأقل من 250 كجم،  مهددين بالاعتصام لحين التراجع عن القرار.

واتهم المتظاهرون، الوزير  بالتسبب في ارتفاع الأسعار معتبرين أن القرار ساهم فى ارتفاع جنونى لأسعار اللحوم  بالأسواق ومحال البيع  مطالبين بإلغاء

القرار وأن يقتصر على حظر ذبح الإناث مطالبين بتعديل القرار بذبح الذكور وعدم ذبح الإناث فقط  ولايمتد إلى الذكور.

وأغلقت وزارة الزراعة أبوابها فى وجه المحتجين، فى الوقت الذى  كثف أمن الوزارة تواجده على البوابة الداخلية وإغلاقها تمام تحسبًا لعدم اختراق المتظاهرين المبنى الداخلى، وردد المتظاهرون، هتافات مثل "الببلاوى فين .. الوزير فين.. الجزارين أهم".