رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

السيسى للمصريين: لن نترك من يمس أمنكم

اخبار عاجلة

الخميس, 26 ديسمبر 2013 11:45
السيسى للمصريين: لن نترك من يمس أمنكمالفريق أول عبدالفتاح السيسي
كتب - أبوزيد كمال الدين:

أكد الفريق أول عبدالفتاح السيسى وزير الدفاع والإنتاج الحربى أن مصر ستقف صامدة فى مواجهة الإرهاب وما يحدث لن يهز مصر وشعبها، ولن يخاف الشعب أبدًا طالما الجيش المصرى موجود.

وأضاف السيسى خلال مراسم الاحتفال بتخريج الدفعة 148 من معهد ضباط الصف المعلمين "لا تدعوا هذه الأحداث الإرهابية الغاشمة تؤثر فيكم أو فى روحكم المعنوية، فنحن على الحق المبين، أردتم الحرية والاستقرار وهذا لن يأتى بسهولة ولابد لكم من الثقة فى الله وفى أنفسكم وفى جيشكم والشرطة المدنية، وبأننا قادرين على العبور بمصر نحو الاستقرار والأمن والتقدم " .

وطمأن الفريق أول السيسى الشعب المصرى قائلًا  "لا يوجد قلق أو خوف فنحن فداكم والجيش المصرى  فداء لمصر والمصريين ومن يمسكم لن نتركه على وجه الأرض، هدفنا البناء والتعمير والرخاء وليس القتل ولا الترويع ولا إيذاء المصريين".

كما هنأ الخريجين من الدفعة 148 من معهد ضباط الصف المعلمين دفعة الشهيد المساعد محمد فكرى عبد الغفار أحد أبطال البحرية المصرية خلال حرب أكتوبر المجيدة بالانضمام لصفوف الجيش المصرى بقيمه وتقاليده العريقة وحملهم أمانة الدفاع عن الوطن وخدمة شعبه العظيم بكل الشرف والتضحية والفداء.

وأكد أن إعداد وتأهيل ضباط الصف من المهام الرئيسية التى تحظى باهتمام القيادة العامة للقوات المسلحة، وتوفير كل الإمكانات العلمية والثقافية والفنية لتخريج أجيال من ضباط الصف المعلمين القادرين على مواكبة التطورات المتلاحقة التى تشهدها القوات المسلحة فى التخصصات كافة،

باعتبارهم أحد العناصر المهمة فى بناء القوة البشرية للقوات المسلحة .

وأشار السيسى إلى حرص القوات المسلحة على تطوير كل أوجة الرعاية والخدمات المقدمة للضباط وضباط الصف وأسرهم وتحسين الأحوال المعيشية لهم تقديرًا للدور الذى يقومون به  فى خدمة الوطن والدفاع عن مقدساته، وطالبهم بالتدريب الجاد والمحافظة على أعلى مستويات اللياقة البدنية، ومواصلة الإطلاع والمعرفة والاستفادة من خبرات وتجارب قادتهم، والمحافظة على الأسلحة والمعدات وحسن استخدامها، وأن يكونوا قدوة لجنودهم وتأهيلهم للحياة العسكرية بكل مهامها ومسئولياتها الوطنية.
بدأت مراسم الاحتفال بعرض للمهارات الفنية فى استخدام السلاح قدم خلاله الطلبة مجموعة من اللوحات والتشكيلات أظهرت مدى ما يتمتعون به من مهارة فائقة وتوافق عضلى وعصبى.

وقدمت مجموعات من طلبة المعهد فى مختلف المراحل الدراسية عرضًا للتمرينات والمهارات الرياضية وفنون الاشتباك والدفاع عن النفس وعبور الموانع الطبيعية والصناعية أظهر التدريب الراقى واللياقة البدنية العالية التى تمثل الركيزة الأساسية لبناء الفرد المقاتل داخل القوات المسلحة .

واختتمت العروض بالعرض العسكرى شاركت فيه مجموعات من طلبة المعهد يتقدمهم حملة الأعلام .

وعقب إعلان نتيجة التخرج بدأت مراسم تسليم وتسلم القيادة من الدفعة 148 إلى الدفعة 149 ضباط صف معلمين، وقام وزير الدفاع بتقليد أوائل الخريجين نوط الواجب العسكرى

من الطبقة الثالثة تقديرًا لتفوقهم وتفانيهم فى أداء المهام والواجبات المكلفين بها خلال سنوات الدراسة بالمعهد كما قام بتكريم أسرة الشهيد المساعد محمد فكرى عبد الغفار ، وردد الخريجون يمين الولاء .

وأكد اللواء أحمد مدحت النحاس، مدير المشاة، أن ضباط الصف هم أحد السواعد القوية التى تعتمد عليها القوات المسلحة لبناء الفرد المقاتل تدريبيًا ومهاريًا، وأن المستوى الراقى الذى وصل إليه خريجو معهد ضباط الصف المعلمين هو نتاج اهتمام القيادة العامة للقوات المسلحة بتطوير المنظومة الإدارية  والارتقاء بالعملية التعليمية لتواكب التطوير الذى تشهده القوات المسلحة فى المجالات كافة.

وعقب مراسم الاحتفال قام الفريق أول عبدالفتاح السيسى بافتتاح معهد ضباط الصف بعد تطويره وإعادة انشاءة على مساحة 600 فدان لمسايرة التقدم العلمى والتكنولوجى داخل المنشآت والمعاهد التعليمية بالقوات المسلحة.

وتضمنت أعمال التطوير إقامة العديد من المنشآت التعليمية والإدارية والرياضية والترفيهية، شملت الأجنحة التعليمية والقاعات الدراسية المجهزة بأحدث التطبيقات التكنولوجية ونظم المعلومات والمقلدات والوسائل التعليمية، وإنشاء معملًا متكاملًا للغات والحواسب الآلية، ومكتبة علمية وثقافية تضم كل فروع العلم والمعرفة، كما تم إنشاء مجمعًا لميادين التدريب التخصصية، وتطوير صالات الإعداد البدنى وإنشاء 2 ناد رياضى متكامل يضم استاد رياضى وحمام سباحة أولمبى مجهز بكل التجهيزات، إضافة الى 10 ملاعب للكرة الخماسية وكرة السلة والكرة الطائرة والتنس ملحقًا بهما 2 حمام سباحة تدريبى و2 مبنى ترفيهى واجتماعى للطلبة.

وامتدت أعمال التطوير لتشمل التأمين الإدارى والطبى داخل المعهد من خلال إنشاء مستشفى متكامل للطلبة وتطوير المبيتات وأماكن الإيواء والمسجد، بالإضافة إلى الميسات وقاعات الطعام وتزويدها  بكل التجهيزات الإدارية لتقديم أرقى مستويات الرعاية للطلبة طوال مدة دراستهم بالمعهد.

حضر المراسم الفريق صدقى صبحى، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وقادة الأفرع الرئيسية وكبار قادة القوات المسلحة وأسر الخريجين وعدد من طلبة الجامعات المصرية.