رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الجيش يُلقى القبض على 15 تكفيريًا بسيناء

اخبار عاجلة

السبت, 21 ديسمبر 2013 10:44
الجيش يُلقى القبض على 15 تكفيريًا بسيناء
كتب - أبوزيد كمال الدين:

ألقت القوات المسلحة القبض على 15 مشتبهًا بهم فى حملة المداهمات التى قام بها الجيش بالتعاون مع قوات الأمن المركزى مدعومًا بطائرات الهليكوبتر والأباتشى المسلح فى مناطق المهدية والوادى الأخضر.

وقال مصدر عسكرى إن قوات الجيش الثانى الميدانى بصدد تنفيذ حملة مداهمات موسعة لاستئصال البؤر الإرهابية التى يتواجد بها العناصر التكفيرية المسلحة خاصة فى مناطق شمال ووسط سيناء، مشيرًا إلى أن الجيش قام بحرق وتدمير 25 عشة فى حملة المداهمات إضافة إلى 9موتوسيكلات يستخدمها الإرهابيون فى تحركاتهم.
وأضاف أن عناصر المخابرات الحربية والأمن الوطنى استطاعت الوصول إلى أسماء أعداد كبيرة من العناصر التكفيرية بسيناء

وأماكن تواجدهم، موضحًا أن قوات الجيش تقوم بتنفيذ خطط محكمة للقبض على هذه العناصر على قيد الحياة.
وأكد المصدر أن اندساس العناصر الإرهابية وسط السكان فى المدن والقرى يعد العقبة الرئيسية أمام قوات الجيش فى الفتك بالإرهابيين، مشيرًا إلى أن القوات المسلحة تلتزم بأخلاقياتها فى الحرب على الإرهاب حفاظًا على أرواح المدنيين من أبناء سيناء الشرفاء.
وأوضح أن عناصر الجيش الثانى الميدانى كثفت من انتشارها فى مدن رفح والعريش والشيخ زويد بحثًا عن الإرهابيين الذين فروا من العملية العسكرية التى
نفذتها القوات بقرية المهدية، كما دفعت القوات المسلحة بأعداد إضافية من المدرعات فى محيط الأكمنة والنقاط الأمنية لمنع أى محاولات انتقامية تشنها جماعة أنصار بيت المقدس ردًا على مقتل أعداد كبيرة من أعضائها خلال الأسبوع الماضى.
وقد تم قطع الاتصالات جزئيًا عن عدة مناطق فى مدن رفح والشيخ زويد لتأمين عمليات المداهمات ومنع الإرهابيين من استخدام شرائح التفجير عن بعد التى تتم بواسطة أجهزة المحمول.
كانت قوات الجيش الثانى الميدانى قد قامت صباح الجمعة الماضى بمداهمة منطقة غرب المهدية برفح بعد ورود معلومات تفيد بتواجد شادى المنيعى وكمال علام وهما من أخطر قيادات العناصر الإرهابية بشمال سيناء، حيث تعاملت معهم القوات وبعد تبادل لإطلاق النار  أسفرت الاشتباكات عن استشهاد 2 من قوات الجيش وإصابة 8 بينهم ضابط ومقتل 3 إرهابيين.