أمن الأزهر: لا شرطة داخل الحرم الجامعى

اخبار عاجلة

السبت, 30 نوفمبر 2013 11:12
أمن الأزهر: لا شرطة داخل الحرم الجامعى
كتب – أحمد شوقى وحسن المنياوى :

أكد اللواء مجدى عباس، مدير عام أمن جامعة الأزهر، أن تجمعات الطلاب المنتمين للتيارات السياسية المختلفة داخل الحرم الجامعى تعد من أبرزالتحديات التى تواجه فريق التأمين الخاص بجامعة الأزهر, خاصة عندما يتخللها أعمال عنف و تخريب تؤدى إلى إحداث حالة من القلق، والاضطراب, كالتى طالت مبنى إدارة الجامعة مؤخرًا.

وقال عباس فى تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، اليوم "السبت"، الفريق القائم على تأمين جامعة الأزهر يتكون من أفراد مدنيين "أمن إدارى" بما فيهم أنا, حيث تم تعيينى مديرًا عامًا لأمن جامعة الأزهر بعد انتهاء فترة خدمتى بجهاز الشرطة.

وأوضح عباس أنه لا وجود للشرطة داخل الحرم الجامعى, مشيرًا إلى أنه فى حال حدوث

أى أعمال شغب أو عنف من قبل الطلاب المنتمين لبعض التيارت السياسية والدينية, يستدعى رجال الشرطة المتواجدين خارج أسوار الجامعة.

وأشار إلى أن أمن جامعة الأزهر يقوم ببعض الإجراءات للتمكن من السيطرة على حركة الدخول والخروج, وذلك بعد أحداث الشغب والتخريب التى طالت الجامعة فى الفترة الأخيرة, حيث يقوم الأمن حاليًا بإزالة إحدى بوابات الجامعة المطلة على شارع المخيم "بوابة كلية التربية"، وبناء سور مكانها, والاكتفاء بـ"بوابة كلية الطب" المطلة على نفس الشارع و"البوابة الرئيسية" المطلة على شارع النصر و"بوابة كلية الزراعة" المطلة على شارع عبد العزيز الشناوى, وذلك للسيطرة على حركة الدخول والخروج لمنع اندساس أى عناصر تخريبية وسط الطلاب.