رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد اقتحام عشرات المتطرفين الصهاينة:

اشتباكات عنيفة بساحات المسجد الاقصى

اخبار عاجلة

الأربعاء, 04 سبتمبر 2013 08:03
اشتباكات عنيفة بساحات المسجد الاقصى اشتباكات عنيفة بساحات المسجد الاقصى
وكالات :

وقعت اشتباكات عنيفة بين مرابطين مقدسيين وبين قوات الاحتلال الإسرائيلى فى ساحات المسجد الأقصى المبارك،  بعد اقتحام عشرات المتطرفين اليهود للمسجد من باب المغاربة.

قال شهود عيان، اليوم الأربعاء، إن مجموعات من المرابطين فى الأقصى تصدوا لمتطرفين يهود قاموا باقتحام الأقصى تحت حماية قوات الاحتلال مستخدمين الحجارة فيما علت أصوات التكبيرات من المتواجدين. وأشاروا إلى أن شرطة الاحتلال حاصرت المرابطين داخل المسجد الأقصى (المسجد القبلى) وأغلقت أبوابه بالسلاسل.

كانت قوات الاحتلال قد شددت الليلة الماضية من

إجراءاتها الأمنية فى مدينة القدس المحتلة، ومنعت الرجال دون الـ "50" عاما من دخول المسجد الأقصى المبارك، كما منعت شرطة الاحتلال - المتمركزة على الأبواب المؤدية للأقصى - الشبان من دخوله لأداء صلاة العشاء والفجر، إلى جانب نصب حواجز شرطية على بواباته المفتوحة وهى السلسلة، والناظر، وباب حطة، مع انتشار معزز لشرطة الاحتلال فى محيط البلدة القديمة والمسجد الأقصى المبارك.

ويأتى تشديد قوات الاحتلال من إجراءاتها الأمنية عشية ما يسمى بعيد رأس السنة العبرية، حيث دعت جماعات يهودية متطرفة إلى اقتحام جماعى للمسجد الأقصى اليوم الأربعاء فى هذه المناسبة، وقابلتها دعوات من القوى الوطنية والإسلامية فى مدينة القدس لإعلان النفير العام لحماية المسجد وشد الرحال إليه.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قد اعتقلت صباح أمس الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية فى الداخل الفلسطينى  وأحد أبرز المدافعين عن المسجد الأقصى بالتزامن مع دعوته إلى النفير العام للمسجد اليوم الأربعاء على خلفية دعوات جماعات يهودية متطرفة لاقتحامه بشكل جماعى لإحياء ما يسمى بـ"رأس السنة العبرية"، ووضع حجر الأساس لـ"الهيكل المزعوم".