رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رئيس لجنة الصيدليات: "شنطة كورونا" باهظة الثمن ولا فائدة منها

اخبار عاجلة

الجمعة, 29 مايو 2020 13:15
رئيس لجنة الصيدليات: شنطة كورونا باهظة الثمن ولا فائدة منها
كتب- سيدالعبيدي

اعتبر الدكتور ثروت حجاج رئيس لجنة الصيدليات بنقابة الصيادلة المرشح السابق على مقعد نقيب الصيادلة، مقترح تجهيز "شنطة أدوية" لكل أسرة مصرية كأجراء أحترازي في مواجهة جائحة كورونا المستجد،غير علمي وشاق بالنسبة للدولة.ولم يسبق أن قامت دولة في العالم بهذا الاجراء.

 

وأضاف أن الأدوية تختلف وفق حالة كل مريض ولهذا السبب لن يستطيع الطبيب تحديد محتويات الشنطة إلا بفحص المريض حتى لايضع أدوية لا فائدة منها وتصبح عبء على الصيدليات التي تعاني مشكلة نقص الأدوية، موضحاً أن الأدوية مثل "الفيتامينات

والمضادات الحيوية" التي يقترح المواطن أدخالها ضمن محتويات الشنطة هب أدوية تأخذ بشكل أولي لمعاجلة العرض وليس المرض.

 

وأضاف "حجاج" أن كل حالة مرضية تخضع لجرعات علاج مختلفة عن الأخرى وهذا مايجعل "شنطة الأدوية" مجرد تكلفة باهظة الثمن بالنسبة للدولة والمواطن دون جدوى منها،مطالباً الحكومة بالتدخل لدى الشركات لزيادة أنتاج الأدوية نظراً لنقصها بالأسواق بعد قيام المواطنين بسحبها بشكل كبير.

 

واقترح "حجاج"، أن تقوم الحكومة بدعم شركات

القطاع العام المتعثرة لأنتاج الأدوية مثل "الفيتامينات والمضادات الحيوية" والتي كانت تنتجها سابقاً بأسعار مخفضة في متناول الجميع وقبل أن تقوم الشركات الاستثمارية بانتاجها بسعر عالي إلى جانب عدم قدرتها على تغطية السوق ن فضلاً عن أن أنتاجها من الأدوية ليس بنفس الجودة والكمية التي كانت تنتجها شركات القطاع العام.

 

ورأي رئيس لجنة الصيدليات بنقابة الصيادلة أن قيام الدولة بعمل مسح عشوائي للكشف عن مصابي كورونا أفضل من مقترح "شنطة كورونا" التي يقترحها المواطن، متابعاً : "كم شنطة سوف تقدمها الدولة وكم مواطن سوف يحصل عليها وكيف نحدد المحتاج إلى هذه الشنطة؟ لأن صرفها لكل مواطن سوف يكلف الدولة أموال باهظة.