رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شباك علي الثورة

احمد فؤاد نجم

الجمعة, 17 يونيو 2011 17:06
بقلم- أحمد فؤاد نجم

وحشتوني »وحش مفترس« علي رأي أبو مراد عمار الشريعي الفنان الجميل ربنا يديله الصحة وطول العمر ويفرحه بالأستاذ مراد الشريعي اللي لازم يطلع أهلاوي بالوراثة لأن العائلة الشريعية منذ القدم كانت أهلوية الجنسية بعد الهوية الصعيدية المصرية ولا فخر ومن خلال علاقتي القصيرة جداً بعمار أبو مراد اكتشفت بعض ميوله الراقية فمثلا هو يقدس عبدالوهاب الموسيقار العظيم الذي فرض ذوقه علي المستمع العربي أكثر من نصف قرن علي الرغم من  معاصرته للقصبجي والسنباطي وزكريا وكل منهم أمة كاملة وحين اكتشف انني من دراويش القصبجي المجدد العظيم وانني أفضله علي عبدالوهاب مع تقديري الشديد لعبقرية عبدالوهاب وأثره في الموسيقي العربية لم يغضب بل قال لي:

ـ القصبجي عظيم ولكن ما يميز عبدالوهاب عليه هو وفرة الإنتاج فاعترفت صاغرا بأن عبدالوهاب هو موسيقار الأجيال الذي كان

يفخر بأنه امتداد لفنان الشعب الخالد سيد درويش وبأنه في الأداء تلميذ للمنشد الأعظم الشيخ علي محمود رحمة الله عليهم أجمعين ونجيب م الأول تاني.

وحشتوني.. كان فيه شوية لعبكة اليومين اللي فاتوا وهما دول اللي لخبطوا غزلي وشقلبوا حالي ومن هنا ما بقيتش عارف الألف من كوز الدرا وقطت الكتابة بعض الأيام والسلام ختام.. أولا البت زينب حتتجوز عقبال كل بنات مصر المحروسة وأتاري جواز البنت ده يشبه مسلسلات التليفزيون ويمكن أعجب من أعجبها مسلسل وخصوصها لما تكون العروسة في الأصل دلوعة أبوها اللي هي متهيأ لها أنه شجيع السيما أبو شنب بريمة وعليها هي تتمني والسيد الوالد يلبي جميع الرغبات ويحقق كل الأمنيات..

ماذا والا:

ـ أنا اتأكدت فعلا يا بابا إنك ما بتحبنيش!

وتخش أوضتها وتعبط بصوت مسموع وسيادتك واقف علي باب الأوضة  المغلقة مش عارف تعمل ايه! أولا ماتقدرش تفتح علي العروسة الباب لأن ده عيب وثانيا حتي ما تقدرش تخبط ع الباب لأن صوت بكاها أعلا من أي تخبيط ع الباب وثالثا ما تقدرش تلجأ  لأمها لأنها شمتانة فيك ثم جالك منين ان مش هي اللي مسلطاها عليك وأنا بصراحة ما بأستطربش كله »ماركة« لأن قطعة الملابس بتاعة خلق الله لو بخمسة تجيبها هي بتلاتين واذا تجرأت وسألت عن فرق السعر يقولولك أصل دي »ماركة« وبرغم أني ما أعرفش يعني ايه ماركة ألاقي أول ما باسمع كلمة  ماركة باقتنع وربنا بحق جاه النبي يكفي جميع الاباء في مصر المحروسة شر الماركة قولوا آمين.

***

يا جدعان اللي عنهد معلومة عن لوحة »زهرة  الخشخاش« يبلغها للدكتور المستشار عبدالمجيد محمود النائب العام وأنا عارف انه غرقان لشوشته في الشعل لكن باقول ربنا يعينه ويديله الصحة وينور بصيرته وكله في حب الثورة يهون.