شباك علي الثورة

احمد فؤاد نجم

الأحد, 08 مايو 2011 18:03
بقلم -أحمد فؤاد نجم

 

العزيز الحبيب المهندس يحيي حسين عبدالهادي »أبو مريم«. مبروك ياسيدي خمسة وثمانين مليون مبروك بالحكم العظيم الصادر عن القضاء الاداري بالغاء وتجريم صفقة بيع عمر أفندي التي خطط لها ونفذها من وراء ستار »المحروس« جمال مبارك ووالدته السيدة سوزان ثابت ووالده الفاسد الأكبر الذي جثم علي صدور المصريين ثلاثين عاماً هي أسوأ وأسود ثلاثين عاما في عمر مصر المحروسة من أيام خوفو وخفرع ومنقرع بناة الأهرام التي تحولت بمرور الزمن الي احدي عجائب الدنيا السبع ولا تتعجب يا أخي انها ارادة الله!

وكان من حسن حظي أن شاهدت أمس الأحد الفترة الصباحية في قناة المحور حيث كانت القناة تستضيف مجموعة من المهندسين المصريين

كنت أنت أحدهم وحين شاهدت هذه الفقرة اكتشفت حجم الفساد والتخريب الذي اقترفه حسني مبارك وعائلته الملعونة وعصابته المجرمة في بلد مسالم يقطنه شعب طيب »القطة تأكل عشاه!« علي رأي المرحومة أمي عليها السلام، وأنا رأيي المتواضع أننا لو أسقطنا كل التهم عن هذا المجرم »فيما عدا تهمة وسرقة وتخريب مصر« لكان هذا كافيا بصدور الحكم بإعدامه هو وعائلته عشرين مرة.

.. لكن لسه برضه المجلس الأعلي للقوات المسلحة المصرية بيتعامل مع هؤلاء المجرمين بانسانية ليسوا أهلاً لها.. وأنا لا سمح الله لا أريد ولا أؤيد استعمال

العنف ضد هؤلاء المجرمين أو ضد سواهم ولكني أطمع في العدالة التي قامت من أجل تحقيقها ثورة 25 يناير وقدمت الشهداء الأحرار الذين بذلوا الدم الذكي من أجل مصر العزيزة الطيبة التي ابتلاها سوء الحظ بهذه العصابات المجرمة التي لاتعرف حدودا حين تبطش أو حين تخرب وتدمر.. فيا سيادة المشير كفي تدليلا وطبطبة علي  هذه العصابة المجرمة التي فعلت بنا وبوطننا مالم تحلم بفعله العصابات الصهيونية التي هي عدونا الأول والأخير.. ومين يعرف مش يمكن لو  قرصوا عليهم في التحقيق يطلعوا عملاء للموساد الصهيوني؟ والله ممكن والنهارده.

كل شيء في مصر جايز. إلا قهوة سي خليل

الله يمسيك بكل خير ياسيادة اللواء محمد صفوت وياتري انت عايش معانا فرحتنا بهذه الأيام  الجميلة؟ أما المطالب المهنية فان شاء الله لي معها كلام في الاعداد القادمة.

والمجد لشهداء ثورة 25 يناير وعاشت مصر حرة مستقلة.