شباب المعارضة يفسدون احتفالية الوطني إلكترونياً

اجتماعية

الثلاثاء, 14 ديسمبر 2010 09:20
كتبت: سمر مجدي

قام شباب المعارضة علي الفيس بوك بإفساد احتفالية شباب الحزب الوطني -التى أقاموها أمس إلكترونيا- احتفالا بفوز الحزب

الوطني بالأغلبية البرلمانية.

وشهدت الصفحة الرئيسية بالاحتفالية التى وصل عدد أعضائها4222 عضوا حتى الساعة الخامسة مساء أمس جدالا بين شباب المعارضة من الحركات السياسية المختلفة 6ابريل والعدالة الاجتماعية وحشد من الأحزاب تعليقات ساخرة من الاحتفالية.

وقد كتب شباب الوطني في التعريف الخاص بالاحتفالية "ان حصول الحزب علي أغلبية ساحقة عن جدارة واستحقاق في عرس للديمقراطية التى أرساها الرئيس العظيم باني مصر الحديثة محمد حسني مبارك.وأن هذا اليوم واكب أول يوم انعقاد للمجلس الجديد وسنحتفل بانتصار حزبنا القوي والعريق والعتيد وصاحب القيادات الفذة والشباب الواعد صاحب مايزيد علي الثلاثة ملايين من أبناء

مصر العظيمة الذين لا يمكن أن نصفهم بالتزوير ولكن الضعفاء الخائفين الذين يعلقون ضعفهم وتخاذلهم علي شماعة التزوير العقيمة التى عرف الشعب المصري أنهم يعيشون علي مكاسبهم الرخيصة.واختتموا انتظرونا في احتفاليتنا الكبري لنحتفل بالنصر الكبير في أزهي عصور الديمقراطية في مصر ولا عزاء للمنسحبين والمحظورين غير الشرعيين."

وتهكمت "ريتاج رءؤف" علي الاحتفالية خلال تعليقها علي الصفحة قائلة "إن الانتخابات كانت مترتبة علشان انتخابات الرئاسة".

ورد عليها "ناصر محمد" " ما فيش حاجة مترتبة كل الموضوع إن الحزب استخدم تكتيكات مختلفة هذه المرة وهى التى أدت إلى الفوز الكاسح"،.وأضاف كمال التمان "ده وطنى ضد وطنى ماهو

فعلا هى مترتبة إنهم بيزورا الانتخابات علشان هما لو ماكنوش زوروا ما كانتشى هاتبقى الأغلبية للوطنى وعمرنا ماهنرضى بالأمر الواقع انتظروا المفاجأة الكبرى ويارب تستحملوا الصدمة باااااااااى".بينما علقت هوبة زيكو " يالهوي وكمان عاملين احتفالية كده بقى يبقى مالهاش حل تاني غير ثورة".

وكتب كمال التمان "ربنا المنتقم ألفوا كذبة وصدقوها"، وأضاف عضو آخر "طب ياحزب مبروك هتشغلني ولا لأ في مليون واحد زيي ياحزب انا شغال مرتبي بيخلص سجائر ومواصلات وشغال في شركة درجة سادسة ياحزب مكسوف اقول لابويا عاوز اتجوز وانا 27 سنة هجيب منين ياحزب مش عارف اقولك لية والله هيحصل فينا اية اكثر من كده".

تعليق آخر لمحمد فرحات" ألف مبروك علينا أننا أصبحنا الدولة رقم واحد عالميا لكن في أنفلونزا الطيور وأصبحنا نقارن بأفغانستان و هايتي وأصبحنا أقل من أقل الشعوب العربية ديمقراطية، و أصبحنا نرى الغش و التزوير و التسويد يملأ مواقع النت و اليوتيوب .

أهم الاخبار