" غنيم " يرد على حملة دعائية تشكك فى وطنيته

اجتماعية

الاثنين, 14 فبراير 2011 10:28
كتبت – آيات عزت:

دشن" وائل غنيم " الناشط السياسي وأدمن صفحة كلنا خالد سعيد على صفحته أن زوجته أمريكية مسيحية أسلمت قبل عام من زواجهما . وردا على حملة دعائية ضده، قام "غنيم" بكتابة ما يشبه البيان على صفحته، أكد فيه أن زوجته أمريكية كانت مسيحية وأسلمت قبل سنة كاملة من مقابلته لها عن اقتناع، وبعد قراءة كتب كثيرة عن الإسلام .

وأكد "وائل" حضوره مظاهرة يوم 25 يناير على عكس ما روج البعض عن عدم حضوره، وقال إنه مصري ويرفض الجنسية المزدوجة، لأنه يفخر أنه "مصري ومش عميل"

، على حد قوله .

وقال إنه سينسحب من الحياة السياسية بمجرد تحقيق أهداف الثورة، ولكنه عقّب بقوله "بس كمصري محدش يقدر يمنعني من المساهمة في تنمية المجتمع وتطوير التعليم وتشجيع السياحة ومساعدة الاقتصاد" ."

وقال: "فيه ناس بتحاول التشكيك في وائل غنيم عن طريق التشكيك في جوجل. أولا وائل غنيم مش جوجل، وائل غنيم هو موظف في شركة جوجل زي ما أى مواطن موظف في بنك أو شركة عادية، خدوا بالكم من النقطة

دي جدا، لأن فيه ناس بتحاول تهاجمني من خلال جوجل".

وعلى فكرة مشكلة الترجمة في جوجل مشكلة معروفة وموجودة في لغات كثيرة، ولها سبب علمي، وهو أن ترجمة جوجل تعتمد على تقنيات بتتسبب أحيانا في أخطاء عدم دقة، والإسرائليون أنفسهم بيلاقوا أخطاء زي دي في الترجمة من إنجليزي لعبري ، فيا ريت ناخد بالنا" ."

وأضاف: "أقسم بالله العظيم مش عايز أي حاجة منك يا مصر، أنا بس عايزك بخير " .

وفي رسالة خاصة للشباب قال:

"أنا مش رمز.. وائل غنيم هو شخص عادي جدا زيه زيكم، وحاول يكون إيجابي، وربنا استخدمه في تحقيق حلم المصريين، وكان له دور بسيط جدا زي ما ربنا بالضبط استخدم مئات الشهداء وآلاف المصابين وملايين المصريين" ."

أهم الاخبار