عبْرَ آلامِ البشرْ

إبداع

الاثنين, 02 مايو 2011 11:40
قصيدة للشاعرة/ عزة راجح

وتلهفَ القلبُ المسافرُ

عبرَ آلامِ البشرْ

لو أنه كسرَ القيودَ

وأطلقَ النجمَاتِ .. أطلقَ

للسماواتِ القمرْ

أو أنه من خلفِ أستارِ الليالي .. حررَ

الشمسَ البهيةَ .. والنسائمَ

والمطرْ

حلمٌ هو .. ؟!

آهٍ وكلُّ الكونِ أضحى مظلما

والناسُ .. قلبًا واهنـَا

وفتاتِ نورٍ يندثرْ

من يُطلقُ الأحلامَ في

زمن القنوطِ ويقتفي

فيها الأثرْ

من ذا يُعينُ القلبّ في

دربٍ تهاوى

بل تآكلَ .. وانكسرْ

الناسُ خاويةٌ أراها

صامتاتٍ كالحجرْ

وجهٌ عبوسٌ قامةٌ عرجاءٌ حارتْ

كيف تأتي بالثمرْ

آهٍ وكلُّ الكونٍ أضحى مظلما

والقلبُ يلهثُ في انحناءاتِ السحَرْ

يرجو خيوطَ الفجرِ تنسجُ طرفَ شمسٍ

تدفعُ الأبوابَ تخرجُ

من ظلامٍ يحتضرْ

من ذا يُعينُ القلبَ في زمنِ السوادِ

ومن يُعينُ يدَ السَحَرْ ؟

كلي يئنُّ .. فهل ترَى الأناتُ قلبًا

خار نبضُهُ وانكسرْ ؟

آهٍ وكلُّ الكونِ أضحى مظلمًا

والحلمُ يخبو في ضلوعي

في كياني

في دمائي .. ينحسِرْ

يُغتالُ في صمتِ الليالي

يُجتثُ يُرفعُ عن خيالي

أرجوهُ أن يبقى .. يُقاومْ

بالأمانيَ ينتظرْ

لكن .. عنيد الحلمِ قلبي

رغم أوجاعي وبؤسي

رغم ألامي ويأسي

صار قهرًا

يحملُ الأحزانَ جهرًاً

يمتطي نبضي .. يُسافرُ

عبرَ آلام البشرْ

 

 

(قصيدة من ديوان همس الياسمين)

 

أهم الاخبار