المواقع الإخبارية تخطف الأضواء من الصحف الورقية

اون لاين

الأربعاء, 16 مارس 2011 16:30
بوابة الوفد - وكالات:

أظهرت دراسة سنوية نشرت أمس أن المواقع الإخبارية على شبكة الانترنت خطفت الأضواء من الإذاعة والتليفزيون والصحف الورقية، مؤكدة أن إيرادات الإعلان على الانترنت فاقت وللمرة الأولى في العام 2010 إيرادات نظيراتها من الصحف.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن الدراسة السنوية لـ "مشروع بيو" لاستطلاع المواقف العالمية حول حالة وسائل الإعلام الإخبارية، وجدت أنه وللمرة الأولى في عام 2010 تقلص جمهور الإذاعة والتليفزيون والصحف والمجلات بينما كانت شبكة الإنترنت الوسيلة الوحيدة التي تشهد نموا في الإقبال.

كما أظهرت الدراسة أن أغلبية من شملتهم الدراسة في الولايات المتحدة

وللمرة لأولى يحصلون على مزيد من الأخبار عبر شبكة الإنترنت بدلا من الصحف، وأن الإنترنت يضيق الهوة مع التلفزيون كمصدر للأخبار في الولايات المتحدة.

وأوضحت الدراسة أن وسائل الإعلام الإخبارية وصلت إلى نقطة قمة طال توقعها حيث فاقت إيرادات الإعلان على الانترنت لنظيرتها في الصحف وذلك للمرة الأولى في عام 2010، إلا أن قسما كبيرا من هذه الإيرادات يذهب إلى جامعي الأموال على الشبكة العنكبوتية مثل شركة (غوغل وياهو وأبل) تاركة

مؤسسات الأخبار التقليدية في عجز كبير.

ويربط الإنترنت ما بين ملايين الشبكات الخاصة والعامة في المؤسسات الأكاديمية والحكومية ومؤسسات الأعمال وتتباين في نطاقها ما بين المحلي والعالمي وتتصل بتقنيات مختلفة، حيث تحمل تلك الشبكات قدرا عظيما من البيانات والخدمات.

وشكل ظهور شبكة الإنترنت طفرة في وسائل الاتصال، حيث أضحت لها آثارا اجتماعية وثقافية في جميع بقاع العالم، وأدت إلى تغيير المفاهيم التقليدية لعدة مجالات مثل العمل والتعليم والتجارة وبروز شكل آخر لمجتمع المعلومات.

يشار إلى أن الانترنت أصبح وسيلة اتصال شعبية خلال الفترة الماضية، حيث عمل على كسر الحدود والوصول إلى مختلف الأشخاص دون تميز، كما وكان له دور في الحركات السياسية والاضطرابات مثل ما شهدتها المنطقة العربية من تظاهرات.

أهم الاخبار