رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

زوار موقع تويتر يحتفلون بيوم اللغة العربية

اون لاين

السبت, 13 نوفمبر 2010 10:18
كتب - محمد السيد علي

"أكتب بالعربية لأنني باختصار شديد ..عربي!".. هكذا عبر أحد زوار موقع ''تويتر'' الشهير في يوم الاحتفال باللغة العربية على تويتر الذي يوافق السابع من نوفمبر، الذي شارك فيه وقد شارك أكثر من 1170 مستخدماً عربيا بأكثر من 5337 مشاركة خلال أول 24 ساعة فقط، تحت التصنيف (هاش تاق) #ArabicDay .

جاءت هذه الخطوة لإجبار القائمين على هذا الموقع الشهير قبول اللغة العربية ضمن اللغات الرئيسية في الموقع الذي يستخدم حاليا لغات الإنجليزية واليابانية والإسبانية والفرنسية والإيطالية والألمانية.

وتأتي هذه المبادرة بعد أيام من دعوة مجمع اللغة العربية في اجتماعه السنوي في الأردن إلى الحفاظ على "الأمن اللغوي" في عصر العولمة الفكرية والثقافية، مشيراً أن اللغة العربية في خطر.

وقد تفاعل بعض المستخدمين مع هذا الحدث بإنشاد أهم الأبيات الشعرية من دواوين كبار الشعراء العرب القدامى والمعاصرين كأبي الطيب المتنبي، والشافعي، و أحمد شوقي، وفاروق جويدة، كما ذكروا بعض المعلومات اللغوية مع ترجمة لأهم الكلمات الانكليزية الشائعة، وبعض من الطرائف اللغوية، فيما نشر

آخرون أنواعاً أخرى من الفنون العربية كالخط العربي، والموسيقى العربية.

تضمنت مشاركة وائل غنيم أحد مستخدمي تويتر عند إعلانه عن يوم تويتر العربي أهم المُطالبات: "سنكتب جميعاً بالعربية لنلفت انتباه تويتر إلى دعم اللغة العربية"، حيث لا تزال واجهة تويتر لا تدعم اللغة العربية، في حين نبّه آخرون منهم المستخدم أنس عقيل إلى الحاجة إلى " دعم إدخال النص العربي من اليمين لليسار ..."

في حين برر المستخدم أشرف العناني (كاتب وشاعر مصري) تفاعله مع هذا اليوم بقوله : "أكتب بالعربية لأنني باختصار شديد ..عربي!".

واستغل عدد من المستخدمين هذا اليوم لإبداء مشاعر اعتزازهم باللغة العربية، فتذكر العضوة "هلا" أن حضورها لأي محاضرة عربية يشعرها دوماً بالامتنان والشكر لله لأنها "خُلقت عربية!"، وأبرز آخرون مميزات اللغة العربية، حيث قال معتز يونس: "المرونة - الدقة - البلاغة - الإبداع ... أليست

جميلة لغتنا العربية؟"، فيما نقلت لمياء القحطاني رأياً للمستشرقة الألمانية د.ماري شيمل تقول فيه: "اللغة العربية لغة موسيقية للغاية، ولا أستطيع أن أقول إلا أنها لا بد أن تكون لغة الجنة".

 

وناقش مستخدمون آخرون عدداً من القضايا المتصلة، فنبّه العضو محمد إلى عدم الحاجة إلى استخدام الحروف اللاتينية عند التواصل مع شخص عربي، وأضاف: "إن كنت ترى أن الحروف اللاتينية ستصبغك بمفهوم الثقافة والحداثة والتطور فثق بأنك تتوهم فما بعد اللغة العربية من ثقافة وحضارة وتطور".

"لا تطالب العالم باحترامك واحترام بلدك وشعبك طالما لا تحترم لغتك وتتنصل منها مختبئاً خلف لغات أخرى" مضيفاً: "..لتحيا العربية". هكذا عبر عضو آخر يلقب بـ الوكيل.

من جهة أخرى أصر بعض المستخدمين على معارضة الفكرة، وذكروا أن هذا اليوم هو مجرد يوم "استعراضي" وتعمدوا الكتابة بالانجليزية أو بالعربية بحروف انجليزية تحت نفس التصنيف، فيما واجههم آخرون باستمرار الكتابة بالعربية الفصحى رغم انتهاء اليوم المحدد، وأكدوا أنهم استفادوا من هذه التجرية، حيث قال فهد العسيري: "أشكركم على تشجيعي على استخدام لغتي العربية، فقد استفدت كثيراً ".

وقد تم إطلاق موقع تويتر الشهير على شبكة الإنترنت في 13 يوليو 2006، وتجاوز عدد مستخدمى الموقع الآن 175 مليون مستخدم، يُقدّر العرب منهم بأكثر من 250 ألف مشترك عربي.

أهم الاخبار