نصائح للتعامل مع الطفل يتيم الأم

أسرة

الأربعاء, 18 مارس 2015 12:18
نصائح للتعامل مع الطفل يتيم الأم
القاهرة – بوابة الوفد – رشا فتحي:

مع بدء العد التنازلي للاحتفال بعيد الأم، وهو احتفال يتسم بالخصوصية والحميمية الشديدة، لشخص لا ننكر جميلة في حياتنا جميعا، ولكن وسط هذه الأجواء الاحتفالية نغفل بعض الشيء الأطفال الذين ابتلوا بفقد أمهاتهم، واضطروا للمعيشة مع الأب بمفرده أو مع أحد الأقارب، وغالبًا ما يتحول الاحتفال بعيد الأم لديهم إلى يوم ثقيل، وشريط من الذكريات المحزنة.

وتقول الخبيرة النفسية، سهام حسن، في البداية علينا أن نعلم جيدًا أن الأطفال في سن ما قبل الـ 8 سنوات لا يدركون معنى الموت، أو الفقد الأبدي فيكرروا الكلمة دون فهم ولو كان الطفل أصغر من 4 أو 3 سنوات فالأمر يزداد سوءًا.

وأوضحت الخبيرة النفسية، في هذه الحالة يبدأ الطفل يقارن، ويتسأل في نفسه عن حالة وحال زميله في الحضانة على سبيل المثال، ويتسأل لماذا زميله لديه أم تهتم بشأنه وترعاه وهو لا ؟، لماذا لديه أم تحضر له الألعاب وتأتي به

إلى المدرسة وهو لا، فيشعر الطفل بأنه فاقد للأمان والحنان والثقة في من حوله.

وتقدم سهام حسن، الخبيرة النفسية، بعض النصائح للتعامل مع نفسية الأطفال الذين يعانون من هذه المشكلة: يجب على كل من يتعامل مع الطفل أن يكونوا صرحاء معه، ولا يكذبون عليه بحجة سفر الأم أو غير ذلك، فمن الضروري أن  يشرحوا  الموقف بمنتهى البسطاة، كاستخدام مفهوم الجنة بدلاً من القبر أو التربة وشرح كامل للجنة بما يتناسب مع عمره.

عدم التركيز على فكرة الموت والفقد، حتى لا ينفر الطفل ويشعر بحالة من الغضب والسخط من أرادة الله، ويترجمها الطفل بعقله الغير مدرك لطبيعة الحياة، إن الله عاقبه وحرمه من والدته.
عندما يسأل الطفل السؤال المعتاد أين أمي؟ أو لماذا لم يكون لي أم؟، لا يتم صده عن

طرح مثل هذه الأسئلة، بل تشجيعه على التعبير عما يجول في خاطره، فمثل هذة الأسئلة تحسن من نفسيته، وتخلصه من الضغوط والصراع الداخلي الذي ربما ينتابه من وقت لآخر، ويجعل عقله مفتوحًا أمام المحيطين به، ويعينهم على التعامل مع الطفل بشكل أكثر فاعلية، ووعي، وحتى لا ينغلق الطفل على نفسه وتزداد الحالة سوءًا.
تجنب الكذب على الطفل، حتى لا يفقد الثقة والمصدقية في من حوله، وتجنب العبارات والأسباب الكاذبة لعدم وجود الأم، مثل "ماما سافرت" لإنها ربما تتسبب في حدوث عقد ومشكلات نفسية بالنسبة للطفل، وتجعله يشعر بالخوف من فكرة السفر على سبيل المثال.
5- ترك مساحة للطفل ليعبر عن حزنه بالبكاء وغيره، وعدم مطالبته بالكف عن ذلك، فهذه طريقة صحية من طرق التعبير عن المشاعر، يجب ألا نكبتها بداخله.

7- اطلبوا المساعدة من الأصدقاء والأقارب، مع التعامل مع الطفل فاقد الأم بشكل محايد، أي يجب عدم التركيز على أنه فاقد لشيء أو أنه أقل من أقرانه، لإنه هذا الأسلوب في التعامل يشعره أكثر بالانكسار والحرمان الحقيقي من حنان الأم.

8- هناك بعض حالات الأطفال بحاجة إلى مساعدة طبية أو متخصصة، لذا يجب عدم إهمال الأمر إذا استدعت الحالة.
 

أهم الاخبار