رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

احذر.. تغير رائحة الجسم مؤشر للإصابة بهذه الأمراض

أسرة

الثلاثاء, 30 يونيو 2020 09:36
احذر.. تغير رائحة الجسم مؤشر للإصابة بهذه الأمراضما الأمراض التي تغير رائحة جسم الإنسان؟
كتبت - آية عادل

 تعتبر روائح الجسم مؤشراً للاطمئنان على الحالة الصحية، فهناك مجموعة من الروائح الكريهة التي تعني وجود مشكلة صحية تحتاج إلى علاج، حيث ترتبط الروائح المختلفة التي يفرزها الجسم بالحالة الصحية للشخص، سواء رائحة العرق، النفس، البول، أو البراز.

 في هذا الصدد أعلن أطباء أن من بين الأعراض المبكرة لبعض الأمراض هي تغير رائحة الجسم. وفي حال اكتشاف الشخص لذلك أو ملاحظة وجود رائحة غير طبيعية في الجسم، فإن هذا مؤشر بوجود مشكلة صحية تستدعي إجراء الفحوصات والتحاليل وفقاً لتعليمات الطبيب والبدء في العلاج على الفور.

 صرح الأطباء أن رائحة الفم الكريهة تشير، في بعض الأحيان، إلى الإصابة بمرض السكري، وذلك كون الجسم لا يحصل على الجلوكوز ويبدأ في استخدام الدهون لتوليد الطاقة، مما قد يؤدي إلى فرط كيتون الجسم، وهي حالة مرضية تنتج عن تراكم الأجسام الكتيونية في الدم وظهورها في البول.

 أما في حال أصبحت رائحة البول والعرق شبيهة برائحة الأسماك النيئة، فإن ذلك قد يشير إلى خلل في الكبد، وذلك بسبب تراكم المواد السامة في الجسم.

 ووفقًا لما نشرته صحيفة " Advanced Material Science" الطبية من نتائج دراسة تتكلم عن أعراض مقدمات الارتعاج، وهي مضاعفات عدة تظهر بعد مرور 20 أسبوعًا من الحمل وتتميز بارتفاع ضغط الدم والتورم، إضافة إلى ظهور كميات ملحوظة من البروتين في البول، ولقد وجد العلماء أنه يمكن ملاحظة هذه الحالة من خلال ظهور رائحة كريهة من الفم أثناء الحمل.

 كما أنه في وقت سابق، أعلنت "إيرينا سكوروجودايفا"، اختصاصية  الأمراض الجلدية، على قناة روسيا 1، أن رائحة العرق غير العادية يمكن أن تكون علامة على عمليات مدمرة في الجسم وخلل في بعض الأعضاء، مُضيفة أنه في كثير من الأحيان أثناء الإصابة بمرض السرطان، يبدأ الشخص في التعرق أكثر، وتتشكل رائحة لحم تالف في الجسم.

أهم الاخبار