رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بنات أوف لاين..تجربة إذاعية تكشف واقع المرأة العربية

أسرة

الجمعة, 09 نوفمبر 2012 08:51
بنات أوف لاين..تجربة إذاعية تكشف واقع المرأة العربية
الإسماعيلية – ولاء وحيد :

"بنات اوف لاين" هو اسم الراديو الالكتروني الجديد؛ الذي بثه 7 من الفتيات خرجن من قلب مدينة الاسماعيلية، يحملن هموم المرأة المصرية والعربية، ليعبروا عنها من خلال اذاعة الكترونية تعبر عن احلامهن وآلامهن .

وتلقى الإذاعة الضوء على الناجحات، كما تنشر فكر وثقافة تراكم عليها غبار التخلف طوال سنوات عديدة، حيث يرفض القائمون على الإذاعة، وهم فتيات في العشرينيات من العمر نظرة المجتمع للمرأة، التي تقيد من تحركاتها، وتحد من ابداعها بدعوى انها انثى .

ويقتصر العمل في الاذاعة على الفتيات، وإن كانت التغطية للاحداث والحوارات التي يجريها فريق العمل قد تستضيف الرجال، لكنها تركز في مجملها  على المرأة.

بوابة الوفد حاورت القائمين على العمل لتغوص اكثر في أعماق هؤلاء الفتيات وتجربتهن الوليدة .

تقول أمنية العركي 23 سنة ليسانس اداب ومسئول المتابعة والتقييم بالاذاعة :"قبل أن نبدأ في بث الراديو، كان للبعض منا تجارب منفردة داخل اذاعات الكترونية منتشرة بين فرق عمل شبابية، وتبث على مواقع الكترونية تغطي المجتمع المحلي ".

وتابعت :"لكن فكرة انشاء اذاعة خاصة موجهة للمرأة وقائمة على المرأة جاءت لدى فريق العمل  المكون من 7 فتيات بعد استشعار حجم المعاناة التي تعاني منها الفتاة في العالم العربي منذ طفولتها واعتبارها

دائما صف ثاني خلف الرجال، وعدم اعطائها الفرصة لتقود التغيير في المجتمع العربي الذي يعاني من ازمة فكرية حادة "، مشية إلى أن :"اسم الراديو بنات اوف لاين وليس اون لاين  وذلك لاعتبارات فكرية  ومجتمعية  وتقاليد وعادات تسود المجتمع العربي تعتبر ان الانغلاق يعني الالتزام وان الانفتاح يعني الانحلال".
وأكدت أن اختيار الاسم "off line " جاء الاسم تهكمي وساخر على تقاليد المجتمع السلبية، والتي تتنافي مع سماحة الدين الاسلامي ومبادئه الذي كرم المرأة وجعلها في المصاف .
وأوضحت أنه سبق وأن بث الراديو اجتماعات ولقاءات بيننا كفتيات نعرف بعضنا البعض عن طريق العلاقات الشخصية ،والبعض عن طريق الانترنت، "وتم بالفعل الوصول للاطار العام للراديو، وتحديد الهدف من البرامج  والمقترحات والرسالة التي يسعى لتحقيقها والرؤية والخطة الاستراتيجية للراديو خلال السنوات القادمة  وبأقل التكاليف بدأنا التجربة".
ولفتت إلى أن القائممين على الراديو يجتمعون سويا في منزل ايا منهم، ويتواصلون عبر شبكة الانترنت، قائلة :"ونبث البرامج من أجهزة الكمبيوتر الخاصة بنا بمنازلنا  بأقل الامكانيات والتكاليف الممكنة في خطوة
للتطوير مع بدء العام القادم ".

وتقول رشا الشريف بكالريوس تجارة  -سودانية – ومقيمة بالاسماعيلية، :"بدأنا بث الراديو بـ5 من البرامج تنوعت مابين السياسية والحوارية وتغطية الاحداث والتعليق عليها وقضايا المرأة، ولا تتجاوز فترة اذاعة البرنامج الواحد عن 15 دقيقة تتخللها فقرات غنائية وفنية "، مضيفة :"لكن مع 6 نوفمبر المقبل سيبدأ البث الحي للراديو طوال  الـ 24 ساعة، وتبدأ بتغطية احداث منتدى الشباب الاجتماعي والمقام في اسوان في الاسبوع الاول من شهر نوفمبر الجاري".

ولفتت أسماء عبد المولى – احد مقدمات البرامج بالراديو- " لازال هناك امتهان للمرأة داخل وسائل الاعلام وقصر الرسالة الموجهه لها  في كثير من البرامج على صيحات الموضة والفن والطهي، دون مراعاة الجوانب الفكرية التي تتميز بها المرأة، وهو ما اثار حفيظة فريق العمل الذي اجتمع على هدف مشترك بضرورة مخاطبة عقل المرأة وفكرها وابراز اهميتها في المجتمع وهي تقوم بادوار متعددة في ان واحد ولا يلتفت لها ".

وأشارت ايمان عامر – احدى فريق العمل – " الرؤية لدينا واضحة وهي ان نكون اكثر الاذاعات الناطقة باللغة العربية والمهتمة بالمرأة انتشارا على مستوى العالم العربي، وأن يكون لدينا شبكة واسعة من المراسلات في كل انحاء العالم تغطي كل ما يجري من احداث وانجازات وانتهاكات قد تتعرض لها المرأة".

حلم بدأهن هؤلاء الفتيات بأقل الامكانيات لكنه حلم قابل للتحقيق وليس مستحيلا، حلم ولد صغيرا على ضفاف شط قناة السويس ليحمل مع نضوجه رسالة مفادها من الاقاليم قد تنطلق التجارب الرائدة والمبادرات والابداعات ليس من العاصمة فقط .
 

أهم الاخبار