رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خطورة تمدد الشريان الأورطى وعلاجه

أسرة

الخميس, 07 نوفمبر 2019 21:19
خطورة تمدد الشريان الأورطى وعلاجهالشريان الأورطي

أكد الدكتور وليد الدالى أستاذ جراحة الأوعية الدموية وعلاج القدم السكرى بجامعة القاهرة، أن إصلاح تمدد الشريان الأورطي قد يتم من خلال عملية جراحية لإصلاح المنطقة المتسعة في الشريان الأورطي الذي يحمل الدم إلى المعدة والحوض والساقين، حيث يسبب تمدد الشريان الأورطي ضعف في جدران الشريان لذلك يكون الهدف من الجراحة تقليل الضغط على جدران الشريان ومنع حدوث انفجار مع السماح بتدفق الدم إلى الساقين. 

 

وقال الدكتور وليد الدالى إن إصلاح تمدد الشريان الأورطى يتم تحت التخدير الكامل وأثناء الجراحة يقوم الجراح بفتح جزءٍ صغير للغاية بالقرب من الفخذ للعثور على الشريان وإدخال الدعامة المعدنية من خلال قطع الشريان، ثم استخدم صبغة لتحديد مدى تمدد الأوعية الدموية.

 

وأضاف الدكتور وليد الدالى تكون الدعامة مغلفة داخل القسطرة لعزل التمدد عن مجرى الدم بالكامل، ولا يحتاج المريض إلا

إلى 48 ساعة للبقاء داخل المستشفى والعودة بعدها إلى ممارسة حياته بشكل طبيعي، ولكن يحتاج المريض للمتابعة والفحص دوريا باستخدام الأشعة المقطعية للتأكد من عمل الدعامة بشكل جيد.

 

وأشار الدالى قبل الخضوع لإصلاح تمدد الشريان الأورطي يجري الطبيب فحصاً شاملاً قبل الرعاية ويجب أن يخبره المريض حول العقاقير التي يتناولها، أو حتى الأدوية، أو المكملات الغذائية، وإذا كان المريض مدخنًا، يجب أن يتوقف والتأكد من أن أي مشاكل طبية، مثل السكري، وارتفاع ضغط الدم ، ومشاكل القلب أو الرئة، ويتم علاجها بشكل جيد.

أهم الاخبار