رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

استشاري يوضح أسباب وعلاجات الولادة المبكرة

أسرة

الجمعة, 28 يونيو 2019 22:20
استشاري يوضح أسباب وعلاجات الولادة المبكرةشريف أحمد عشوش

قال الدكتور شريف أحمد عشوش، أستاذ أمراض النساء بطب عين شمس، وعضو الكلية الملكية بلندن، واستشاري أطفال الأنابيب وعلاج الإجهاض المتكرر، إن الولادة المبكرة أو المبتسرة هي الولادة التي تتم بين منتصف الشهر السادس، مشيرا إلى أن خطر الولادة المبكرة يكمن في صحة الجنين حيث أن الطفل المبتسر والمولود قبل 37 أسبوع لا يكون كامل الاستعداد للحياة خارج الرحم والتنفس أو الرضاعة، بالإضافة إلى ضعف مناعته ضد العدوى.

 

وأوضح عشوش، أن هؤلاء الأطفال المولودين قبل الميعاد الطبيعي يكونوا أكثر عرضة لبعض الأمراض المزمنة مثل: أمراض الجهاز التنفسي، وضعف السمع والإبصار، وأمراض الجهاز العصبي وضعف الذكاء، لافتا إلى أنه يقل حجم المشكلة كلما اقترب عمر الجنين عند الولادة من الأسبوع 37.

 

وأضاف عشوش، أن أسباب الولادة المبكرة ترجع إلى العديد من الأسباب منها: ضعف عنق الرحم؛ وهو بمثابة البوابة التي تحمي الجنين داخل الرحم أو

لوجود ضيق داخل تجويف الرحم نتيجة التصاقات أو أورام حميدة، كما قد يكون السبب نتيجة ميكروبات بصورة مزمنة في عنق الرحم تؤدي لثقب كيس السائل الأمونيوسي الذي ينمو داخله الجنين، أو وجود أمراض مختلفة تؤدي لتجلط الدم في شرايين الرحم والمشيمة ما يضعف الحمل، فضلا عن وجود خلل فى المناعة تؤدي لمهاجمة خلايا المناعة في جسم الأم للجنين.

 

وذكر عشوش، أنه لا يوجد علاج واحد يمنع كل الحالات؛ وإنما يكون العلاج على حسب السبب الرئيسي للولادة المبكرة فإذا كان السبب في ضعف عنق الرحم فالحل هو ربط عنق الرحم.

أهم الاخبار