رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خبراء: مشاركة مصر بالجمعية العامة للامم المتحدة الـ74 يؤكد مكانتها الدولية

أخبار وتقارير

الأحد, 22 سبتمبر 2019 14:41
خبراء: مشاركة مصر بالجمعية العامة للامم المتحدة الـ74 يؤكد مكانتها الدوليةالسيسي
كتبت-ميادة الشامي

مشاركة جديدة لم تكن الأولى من نوعها، بل تعد السادسة منذ توليه سدة الحكم عام 2014م، وأيضًا تأتي في إطار الدبلوماسية الرئاسية الحكيمة التي دشنها الرئيس عبدالفتاح السيسي لتوطيد علاقات مصر مع دول الخارج، إذ يشارك الرئيس في فعاليات أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة الـ74 بالولايات المتحدة الأمريكية.

 

ويتضمن برنامج الرئيس المشاركة في عددٍ من الاجتماعات الهامة بالأمم المتحدة، وعلى رأسها قمة مجلس الأمن حول التطورات في الشرق الأوسط، فضًلا عن عقد لقاءات ثنائية مع عدد من الزعماء ورؤساء الدول والحكومات على هامش الجمعية العامة للتباحث وتبادل وجهات النظر بشأن تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر ودولهم في شتى المجالات.

 

وتحمل دورة العام الحالى شعار"دفع الجهود متعددة الأطراف المتصلة بالقضاء على الفقر، وتوفير تعليم عالى الجودة، والعمل المناخى، والإدماج"، مما يعكس أولويات المجتمع الدولى خلال المرحلة الحالية لتوفير مستوى معيشى أفضل لكافة الشعوب.

 

وفي هذا الصدد، قال الدكتور طارق فهمي، خبير العلاقات الدولية، إن مشاركة الرئيس عبدالفتاح السيسي في أعمال الجمعية العامة للامم المتحدة الـ74 بنيويورك يعد فرصة لنقل الصورة الحقيقية لما يجري داخل مصر  من تحول سياسي واقتصادي، والتسويق للاستثمار في مصر.

 

وأكد فهمي، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، أن الرئيس السيسي سيعرض تجربة مصر في مواجهة الارهاب والتطرف والهجرة غير الشرعية، مشيرًا إلى أن الزيارة مهمة لاعتبارات تتعلق بالدور المصري الراهن

إقليميًا ودوليًا، مؤكدًا أن من أهم المكاسب التي يمكن أن تحققها مصر بشأن هذه الزيارة وضع مصر على الخريطة الدولية بإعتبارها نموذج للاستقرار السياسي والامني والاقتصادي.

 

وأشار خبير العلاقات الدولية، إلى أن الرئيس سيعرض وجهة نظر مصر وإفريقيا بإعتباره رئيس الاتحاد الافريقي لهذا العام إزاء القضايا الدولية، وكذلك الموقف المصري بشأن الملفات السورية والليبية والتهديدات الاقليمية وأمن الخليج، والقضية الفلسطينية، مؤكدًا أن الجمعية العامة للامم المتحدة تعد منصة دولية كبيرة يمكن من خلالها عرض الرؤى تجاه القضايا المختلفة.

 

ونوه السفير محمد حجازي، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن انعقاد الجمعية العامة للامم المتحدة في دورتها الـ74 تأتي للتعبير عن الارادة الجماعية للتصدي للتحديات التي تواجه المجتمع الدولي، مؤكدُا أنها فرصة لاستعراض برنامج الاصلاح الاقتصادي، والمؤشرات الايجابية له، وما أصبحت عليه مصر اليوم كنموذج للاستثمار بها.

 

ولفت حجازي، في تصريحات خاصة لـ"بوابة الوفد"، إلى أن الدورة هذا العام تنعقد في توقيت شديد الاهمية لما تشهده الساحة الدولية من تصاعد للنزاعات في العديد من مناطق العالم، مؤكدًا أن الصراع مازال قائم في سوريا واليمن وليبيا وكذلك عدم الوصول للحل في القضية العربية الرئيسية وهي قضية

فلسطين، لافتًا إلى أن الجمعية تعد فرصة لقادة العالم للتعبير عن آرائهم تجاه القضايا الدولية.

 

وذكر  مساعد وزير الخارجية الاسبق، أن اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة الـ74  تمثل فرصة لتأكيد التزام العالم بالتعددية والرأي الجماعي والشراكة التي يتسم بها المجتمع الدولي، لافتًا إلى أن هناك العديد من التوترات الناجمة عن قضايا العابرة للحدود كالارهاب والهجرة الغير شرعية، والنزوح الداخلي، وما يشكله من أعباء على اقتصاديات الدول.

 

وأوضح حجازي، أن الجمعية العامة للامم المتحدة ستناقش قضايا ملحة هذا العام منها قمة المناخ تحت عنوان" مستقبل أنضف وأكثر إخضرارًا وذلك لحث الدول الصناعية الكبرى على الالتزام بتعهداتها الدولية وخفض الاحتباس الحراري، مؤكدًا أن الجمعية ستناقش عدة أهداف منها تبني مبادرة" التنمية المستدامة 2030 وذلك من أجل تعزيز  الرخاء والرفاهية والقضاء على الفقر والجوع.

 

وتابع" أن الرئيس السيسي سيناقش أيضًا التحول السياسي في السودان وماأصبحت عليه ورفعها من القوائم التي فرضتها أمريكا عليها، مؤكدًا أن الرئيس سيناقش أيضًا العديد من القضايا الاقليمية والدولية ويستعرض التحديات في إطار نوع من الشراكة الدولية.

وأكد الدكتور خالد الشافعي، الخبير الاقتصادي، أن مشاركة مصر في الجمعية العامة للامم المتحدة يؤكد مكانتها الدولية، مشيرًا إلى أن الجمعية تعد فرصة جيدة للترويج لبرنامج الاصلاح الاقتصادي أمام المؤسسات العالمية.

واختتم الشافعي، حديثه قائًلا " أن هذه المشاركة تتزامن مع ما قامت به مصر من تنفيذ برنامج قوي للاصلاح الاقتصادي والذي شهد العالم بنجاحه، مما يسهم في جذب استثمارات أجنبية، لافتًا إلى أن اجتماعات الامم المتحدة لها طابع خاص لما تحمله من ثقل سياسي، وكذلك بالتزامن مع رئاسة مصر للاتحاد الافريقي، وبالتالي فإنه سيتم عقد لقاءات ثنائية وذلك لتعزيز التعاون الاقتصادي المشترك مع الدول الاخرى.

 

أهم الاخبار