الكهرباء: الفارق بين الإنتاج والأحمال 200 ميجاوات

أخبار

الاثنين, 16 مارس 2015 13:54
الكهرباء: الفارق بين الإنتاج والأحمال 200 ميجاوات
القاهرة ــ بوابة الوفد:

توقع مرصد الكهرباء بجهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك أن يبلغ الفارق بين الإنتاج والأحمال من الكهرباء اليوم الاثنين 200 ميجاوات، فيما لم يتم أمس الأحد تخفيض أي أحمال سواء عن طريق الفصل أو بالتنسيق مع المشتركين.

وأوضح المرصد، في نشرته اليومية، أن أقصى حمل متوقع اليوم يبلغ 22600 ميجاوات، مقابل 22500 ميجاوات في ساعة الذروة أمس الذي بلغ فيه الحمل الأدنى 15200 ميجاوات.
ونوه المركز القومي للتحكم بأن مؤشر حالة الحمل ظهر اليوم باللون

الأخضر منذ منتصف الليل وبداية اليوم حتى الثانية و30 دقيقة بعد الظهر، فيما ظهر أمس الأحد باللون الأخضر على مدى اليوم.
يذكر أن اللون الأخضر لمؤشر حالة الحمل يعني أن الحالة آمنة وتوجيه الشكر للمواطنين على تعاونهم في ترشيد الاستهلاك، أما اللونان البرتقالي والأصفر فيشيران إلى وضع الإنذار الذي يفيد بأن استهلاك الشبكة في تزايد ويوجه نداء للمشاركة في ترشيد الاستهلاك،
واللون الأحمر يفيد بأننا في حاجة ماسة لترشيد الاستهلاك لتوفير التغذية الكهربائية اللازمة.
وأوضح المرصد أنه يتم في فترة "ارتفاع الاستخدام" تخفيض أحمال بعض المشتركين الصناعيين بالتنسيق معهم، وفي فترة "زيادة الاستخدام عن الإنتاج" يتم تخفيض الأحمال بالتناوب بين المشتركين ولا يتم التخفيض بأكثر من ساعة عن نفس المشترك في المرة الواحدة.
ويصدر المرصد نشرته اليومية لخدمة عدد من الأهداف وعلى رأسها الترشيد وهو تحقيق الاستخدام الأمثل لموارد الطاقة الكهربائية حيث أنه عبارة عن مجموعة من الإجراءات التي تؤدي إلى خفض استهلاك الطاقة.
وتناشد الشركة القابضة لكهرباء مصر جميع المواطنين التعاون للمساهمة في تخفيف تأثير فصل الأحمال.

أهم الاخبار