رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إطلاع المراسلين الأجانب على الجهود المصرية لمكافحة الإرهاب

أخبار

الاثنين, 16 فبراير 2015 19:37
إطلاع  المراسلين الأجانب على الجهود المصرية لمكافحة الإرهاب
القاهرة ـ بوابة الوفد ـ سحر ضياء الدين

عقد السفير بدر عبدالعاطي، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، الاثنين،

بمقر الوزارة وبمشاركة السفير صلاح عبد الصادق رئيس الهيئة العامة للاستعلامات فى ضوء الحادث الإرهابى البشع الذى راح ضحيته عدد من أبناء الجالية المصرية فى ليبيا وبناء على توجيهات سامح شكرى وزير الخارجية اجتماعاً مع ممثلي كبري وسائل الإعلام والمراسلين الأجانب المعتمدين في مصر لإطلاعهم على آخر المستجدات فى هذا الشأن والموقف المصري من تلك التطورات وما قامت به مصر من إجراءات فى إطار ممارستها لحق الدفاع الشرعي عن النفس إعمالاً بنصوص ميثاق الأمم المتحدة.
وأوضح المتحدث، أن وزارة الخارجية تجري اتصالات موسعة ومكثفة مع جميع دول العالم، حيث صدرت تعليمات فورية لكافة سفراء مصر في الخارج ولمساعدي وزير الخارجية لاستدعاء

كافة السفراء الأجانب المعتمدين في القاهرة لإطلاعهم على تطورات الموقف بعد هذا الحادث البربري وتأكيد الخطورة البالغة لاستشراء الإرهاب في العالم، وبصفة خاصة في منطقة الشرق الأوسط وتحديداً ليبيا، وضرورة تحمل المجتمع الدولي مسئولياته بالتحرك الفوري والفعال ضد التنظيمات الإرهابية التي تشترك فيما بينها فى تبنى ذات الإيديولوجية المتطرفة وتحقيق نفس الأهداف الخبيثة، وأن ترك الأمور علي ما هي عليه فى ليبيا دون تدخل صارم لكبح جماح هذه التنظيمات الإرهابية هناك إنما يمثل تهديداً واضحاً للأمن والسلم الدوليين.

وذكر المتحدث أنه تم تشكيل خلية أزمة فورية بالقطاع القنصلي بمقر وزارة الخارجية، وإيفاد لجنة قنصلية

دائمة، والتنسيق مع السلطات في عدد من الدول الشقيقة المجاورة لليبيا في إطار تقييم الموقف وتداعياته، مجددا مطالبة مصر لدول التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي، والذي تشارك فى عضويته، بتحمل مسئوليتها لدعم مصر السياسي والمادي واتخاذ الإجراءات الكفيلة لمواجهة تنظيم داعش الإرهابي وباقي التنظيمات الإرهابية المماثلة على الأراضي الليبية لما تمثله من تهديد واضح للأمن والسلم الدوليين، وذلك بنفس قدر ما يمثله تنظم داعش الإرهابي فى كل من سوريا والعراق من تهديد مماثل.

فى نهاية الاجتماع دار نقاش موسع حول الجهود المصرية فى إطار الحرب على تنظيم داعش الإرهابى خاصة على مستوى تبادل المعلومات وتجفيف مصادر تمويل ذلك التنظيم وكذلك على مستوى محاربة أفكاره المتطرفة وما يلعبه الأزهر الشريف من دور محوري فى هذا الشأن، كما تناول النقاش دور مجلس الأمن المنتظر فى الاضطلاع بمسئولياته لحفظ السلم والأمن الدوليين وكذلك الجهود المصرية الجارية لمكافحة الإرهاب والتزام الدولة بالقضاء عليه .

 

أهم الاخبار