رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شكرى:المفاوضات فى إثيوبيا كانت مثمرة وإيجابية

أخبار

السبت, 14 فبراير 2015 16:57
شكرى:المفاوضات فى إثيوبيا كانت مثمرة وإيجابيةسامح شكري
القاهرة – بوابة الوفد – سحر ضياء الدين

وصف وزير الخارجية سامح شكري زيارته لإثيوبيا والمفاوضات التي أجراها هناك بأنها كانت مثمرة.

وقال "توصلنا خلالها لتفاهم وصياغات متصلة بقضايا المياه وسد النهضة .. ولكن لا تزال هناك أمور أخرى ولابد أن نستمر في التواصل حتى نصل إلى حلول توفيقية تكون ملبية لاحتياجات الجانبين".
وأكد شكري في تصريحات للصحفيين مساء اليوم بمقر الوزارة، أن زيارته لإثيوبيا تأتى كجولة ثانية بعد القمة الأفريقية ولقاء القمة الذي جمع الرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيس وزراء إثيوبيا هيلي ماريام ديسالين، "حيث كان هناك توجه وتكليف من الزعيمين بأن تنخرط الأجهزة الفنية على مستوى الفنيين" ( في مناقشات)
  وأضاف شكري أنه عقدت بالفعل مشاورات متصلة بسد النهضة وبالشواغل المصرية وأيضا في إطار التعاون في مجالات كثيرة متصلة

بحوض النيل.
وقال سامح شكري: إنه تم تحقيق بعض الإنجازات في هذه الجولة الأولى .. ولكن كان التوجه بأن يتم رفع مستوى المشاورات لتكون على مستوى وزراء الخارجية لإعطائها دفعة وزخما جديدا ولذلك فقد قمت بزيارة أثيوبيا والتقيت بنظيري الإثيوبي تواضروس أدهانوم وبالوزير السوداني.
ووصف شكري المفاوضات في إثيوبيا بأنها كانت مثمرة وتوصلنا خلالها لتفاهم وصياغات متصلة بقضايا المياه وقضايا سد النهضة .. ولكن لا تزال هناك أمور أخرى ولابد أن نستمر في التواصل حتى نصل إلى حلول توفيقية تكون ملبية لاحتياجات الجانبين.
وأشار إلى أن موضوعا بهذا التعقيد والأهمية للبلدين لابد من تناوله بشكل هادىء ومتزن
ويتم من خلال جولات متعددة مؤكدا أن الأمر يحتاج لجهد وبناء ثقة.
وأوضح شكري أن العلاقة بين البلدين اتخذت منحنى مهما بعد لقاء قمة الزعيمين فى مالابو ولكن تاريخ العلاقة يقتضى أن يعمل البلدان على زيادة الثقة والتفاهم بينهما. 
وأضاف أن هذا كان من أهم الأمور في هذه الجولة حيث طرح كل جانب من الجانبين شواغله واهتماماته بشفافية وهذا دليل على حسن النوايا والثقة ولكن هناك رواسب من الماضى لابد أن نعمل بشكل مشترك لإزالتها .. وستكون هناك جولات إضافية سوف تستمر لان هناك اتفاقا على ان ما يربط الشعبان والبلدان شيىء مهم .. وبالتالى سيكون هناك دائما تواصل بين الجانبين حتى نصل لنقطة التفاهم.
ووصف شكرى المفاوضات التى اجراها فى اثيوبيا بانها كانت ايجابية .. وقال اننا نحتاج لمواصلة العمل الجاد لان هذه القضايا لها اهميتها وتعقيداتها الفنية واعتباراتها السياسية .. ولابد من التعامل معها بحرص ودقة لارساء قواعد صلبة للعلاقات فى المستقبل .    

أهم الاخبار