رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تباين آراء الخبراء حول هجوم سيناء الإرهابى

أخبار

الخميس, 29 يناير 2015 20:48
تباين آراء الخبراء حول هجوم سيناء الإرهابىقوات الامن بشمال سيناء
القاهرة- بوابة الوفد- محمود عبدالمنعم وحمدى أحمد وخالد عمار

تباينت آراء عدد من الخبراء الأمنيين والاستراتيجيين حول الهجوم الإرهابى الذى استهدف مديرية أمن شمال سيناء والكتيبة 101 وعددا من المناطق التابعة للجيش مساء اليوم الخميس والذى أسفر عن استشهاد 20 وإصابة 36 ما بين مدنى وعسكرى.

وأكد البعض أن الهجوم جاء للانتقام من نجاحات القوات المسلحة ضد الإرهابيين وخاصة بيت المقدس، فيما أشار البعض الآخر إلى أن حركة حماس وأمريكا والتنظيم الدولى للإخوان هم السبب فى العملية لأنهم يمولون ويسهلون حركة الإرهابيين ، مطالبين بوضع قطاع غزة فى إطار مواجهة الإرهاب ووضع خطط مضادة لمواجهة الجماعات الإرهابية وتوجيه ضربات استباقية لهم.
رصدت "بوابة الوفد " آراء الخبراء الأمنيين حيث قال اللواء حسام سويلم الخبير العسكرى والاستراتيجى إن الهجوم الإرهابى هو عملية انتقامية ردا

على محاصرة الجماعات الإرهابية والقبض على قياداتها فى سيناء وخاصة أنصار بيت المقدس.
وأضاف سويلم أن هذا الهجوم يدخل فى إطار مخطط العمليات الإرهابية فى ذكرى ثورة 25 يناير مشيرا إلى أن أماكن الانفجارات كانت مرصودة من جانب الإرهابيين كما أن الجيش لن يستطيع إيقافهم حتى لو كان ذلك وقت حظر التجوال لأنهم استخدموا وسيلة العميات الانتحارية التى لا يستطيع أى جيش فى العالم مواجهتها متهما حركة حماس وأمريكا والتنظيم الدولى للإخوان بتنفيذ العملية وتمويلها وتسهيل حركة الإرهابيين من خلال الأنفاق.
من جانبه قال اللواء أحمد رجائي، مؤسس الفرقة 777 لمكافحة الإرهاب، إنه يجب وضع غزة داخل
المواجهة في محاربة الإرهاب مشددًا على أنه لابد من إنشاء منطقة عسكرية على الحدود مع القطاع لمنع تسرب الإرهابيين إلى سيناء.
وأشار رجائي إلى إنه يدعم فكرة إنشاء مقاومة شعبية في المحافظات الحدودية تحت إدارة ضباط على المعاش، مضيفًا إنه لابد من اتخاذ إجراءات حاسمة سياسية وعسكرية تجاه من يصدر لنا هذا الإرهاب سواء قطاع غزة أو إسرائيل.
فيما أكد اللواء رأفت الحجيري، الخبير الاستراتيجي، أنه يجب وجود خطط مضاده من قبل رجال الجيش والشرطة لمواجهة العمليات الارهابية، مشيراً إلي أن من يقوم بهذه العمليات هي مجموعات مدربة في تركيا وأشرف علي تدريبها المخابرات الأمريكية والإسرائيلية.
وأضاف الحجيري أنه يجب أن تؤخذ تهديدات هذه الجماعات الإرهابية علي محمل الجد، لافتاً إلي أهمية مواجهة هذه المجموعات بالعنف والضرب بيد من حديد من قبل رجال الجيش والشرطة.  
يذكر أن عددا من المنشآت العسكرية والأكمنة فى سيناء تعرضت لمجموعة عمليات إرهابية أسفرت عن استشهاد 20 وإصابة 36 ما بين مدنى وعسكرى.
 

أهم الاخبار