رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محلب يسلم وحدات الإسكان بالعاشر للمستحقين

أخبار

الثلاثاء, 23 ديسمبر 2014 12:33
محلب يسلم وحدات الإسكان بالعاشر للمستحقين
وكالات

قام المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، بتسليم عدد من عقود وحدات الإسكان الاجتماعى، بمدينة العاشر من رمضان، للمستحقين الذين انطبقت عليهم شروط المشروع.

وقال محلب "اليوم نسلم وحدات جديدة من مشروع المليون وحدة سكنية، وهو من أكبر مشروعات الاسكان الاجتماعى بالمنطقة، ليستفيد بها محدودو الدخل والشباب".. مضيفا "جئت الى هنا منذ عام تقريبا، عندما كنت وزيرا للاسكان، وهناك جهد كبير بذل نشكر الجميع عليه، بداية من العامل، والمهندس والمقاول، ومسئولى الوزارة، مؤكدا أن هذا المشروع يمثل خطوة على طريق العدالة الاجتماعية".

أضاف أن الوحدة السكنية تتكون من ٣ غرف وصالة، تشطيب كامل، وبمقدم ٥ آلاف جنيه، والباقى تقسيط على ٢٠ عاما، بفائدة منخفضة ٧٪، كما ان الدولة تقدم دعما لا يرد يتراوح بين ٥ و٢٥ ألف جنيه، وبجانب الوحدات القيمة، تم تنسيق الموقع، وتوفير الخدمات المختلفة فى مجتمع سكنى حضارى متكامل، هذا هو الفكر الذى نعمل به حاليا، وننفذه على ارض الواقع، وكنا فى اسيوط وسوهاج، وتم التنفيذ بالطريقة نفسها، وغدا فى السادات ايضا، وفى كل المحافظات على مستوى الجمهورية.

أوضح رئيس الوزراء انه تم وضع قانون الاسكان الاجتماعى حتى تصل هذه الوحدات المدعومة

الى مستحقيها، ولا تتم المتاجرة فيها، ولدينا حاليا نظام عادل وشفاف لتوزيع هذه الوحدات بلا واسطة او محسوبية.

وأكد المهندس إبراهيم محلب ان مدينة العاشر من رمضان تستعيد شبابها، فهناك وحدات نفذت منذ ٢٥ سنة تم تطويرها، وتطوير المنطقة بالكامل، مؤكدا ان التحدى الذى امامنا حاليا فى مشروع الاسكان الاجتماعى هو الحفاظ على هذه الوحدات وصيانتها.

شدد محلب على ان الهدف من الجولات الميدانية التى يقوم بها هو التأكد من ان ما يتم التخطيط له على الورق يتم تنفيذه واقعيا، إضافة الى حل المشكلات وتذليل العقبات فى مواقع العمل المختلفة، والتعرف على مشاكل الناس، وسماعهم.

واثناء خروجه من المشروع قابل رئيس الوزراء بعض المواطنين الذين طلبوا الحصول على وحدات فى المشروع، فأكد ان الحجز يتم الإعلان عنه، ولم يعد هناك توقيع مطلوب من الوزير او المسئول للحصول على شقة، وشكت مواطنة من انها لن تستطيع دفع القسط لحالتها المالية الصعبة، فكلف محلب رئيس جهاز المدينة ببحث حالتها، وتسليمها وحدة من وحدات

الاولى بالرعاية، "غرفتان وصالة"، بإيجار رمزي، كما توفره وزارة الاسكان، مشيرا الى ان الوحدات المدعومة تناسب مختلف الشرائح.

ثم قام محلب ومرافقوه بجولة فى المشروع، وتفقد الوحدات السكنية، كما قام بجولة فى احد الاحياء منخفضة التكاليف التى تم تطويرها، واشاد بالاعمال التى تم تنفيذها.

وقال الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان، إنه بالنسبة لتنفيذ مشروع الاسكان الاجتماعى فى مدينة العاشر من رمضان، تم الانتهاء من8700 وحدة كمرحلة عاجلة، موضحا أنه بالنسبة للمرحلة الثانية فجارى تنفيذ 6160 وحدة ( 4960 جارٍ التنفيذ ، و1200 جارٍ تسليم الموقع)، وجارٍ تجهيز مستندات الطرح لعدد 520 وحدة، إضافة إلى أنه يتم الانتهاء من المبانى الخدمية تباعا، ليكون هناك مجتمع سكنى متكامل.

وأضاف: جارٍ تنفيذ 1008 وحدات كمرحلة أولى فى محافظة الشرقية، ضمن مشروع الإسكان الاجتماعي "المليون وحدة"، وجارٍ تنفيذ 754 وحدة فى المرحلة الثانية، بإجمالى 1762 وحدة.

وأشار الى أنه بالنسبة للمرحلة الأولى، فيتم تنفيذ 48 وحدة فى ههيا و144 وحدة فى أبوكبير، و48 وحدة فى الحسنية، و360 وحدة فى القرين، و168 وحدة فى فاقوس، و48 وحدة فى صان الحجر، أما المرحلة الثانية فسيتم تنفيذ 156 وحدة فى أولاد صقر، و12 فى أبوكبير، و46 فى الحسنية، و336 فى القرين، و72 فى بلبيس، و96 فى فاقوس، و12 فى مشتول السوق، و24 فى كفر صقر".

وأكد مدبولى ان جهود الوزارة مركزة فى هذا المشروع، وأي فائض سواء من الاسكان المتوسط، او الفاخر، يتم توجيهه لتمويل الاسكان الاجتماعى، وهذه هى العدالة الاجتماعية.

أهم الاخبار