رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

غدا.. مؤتمر دولى لمواجهة الإرهاب برعاية السيسى

أخبار

السبت, 13 ديسمبر 2014 17:11
غدا.. مؤتمر دولى لمواجهة الإرهاب برعاية السيسىالرئيس عبد الفتاح السيسي
وكالات:

تنظم مؤسسة دار التحرير للطبع والنشر غدا "الأحد" المؤتمر الدولى لمواجهة الإرهاب تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي وبمشاركة نخبة من المختصين بمحاربة الإرهاب من مصر والعالم .

تبدأ فعاليات المؤتمر الذى يستمر يومين بجلسة افتتاحية عن الإرهاب، ثم تتوالى جلسات المؤتمر لتشمل المحور الاقتصادي، المحور الأمني، المحور الديني، والمحور الفكري والإعلامي والفنى، وفى اليوم الثانى يناقش المؤتمر المحور السياسي، ومحور الشباب والتعليم ويختتم فى الساعة الثانية ظهرا بالجلسة الختامية والتوصيات.
ويشارك في المؤتمر خبراء في مجالات الأمن والإستراتيجية والفن والفكر والإعلام والتعليم الجامعي والاقتصاد، وقيادات سياسية، ومنشقون عن جماعة الإخوان الإرهابية وغيرها من الجماعات الإسلامية.
وكانت مؤسسة دار التحرير للطبع والنشر قد عقدت اليوم مؤتمرا صحفيا، للوقوف على آخر ترتيبات "المؤتمر الدولى لمواجهة الإرهاب"، شارك فيه جلاء جاب الله رئيس مجلس إدارة دار التحرير، وفهمى عنبة رئيس تحرير جريدة الجمهورية واللواء سامح سيف اليزل رئيس مركز الجمهورية الإستراتيجى.
وقال الكاتب الصحفى جلاء جاب الله: "إن المؤتمر الدولى لمواجهة الإرهاب يرعاه الرئيس عبد الفتاح السيسى ويعد خطوة على طريق المواجهة الصعبة التي تقوم بها مصر للقضاء على هذا الخطر، وأن المؤتمر يمثل رسالة للعالم لتوضيح كل رؤى وأبعاد الإرهاب الذي يريد أن ينال من مصر، مشيرا

إلى أن الإعلام المصرى مطالب بأن يواجه الإعلام المغرض.
وأكد أن المؤتمر سيخرج بإعلان جريدة الجمهورية ضد الارهاب، لافتا إلى أنه لابد من صدور قانون حرية تداول وتدفق المعلومات، وقال: "العالم لم يعد يعترف إلا بالحقيقة، وأنه ستكون هناك مواجهة حقيقية خلال المؤتمر تثبت دور الإعلام فى مواجهة الإرهاب.
وأوضح أن المؤتمر سيتناول ستة محاور رئيسة هي المحور الأمني، والدينى والاقتصادى، والفكرى، والإعلامى، والفنى، والسياسى، والشباب، والتعليم، مشددا على أن المؤتمر سيعرض دور الإعلام فى مواجهة الإرهاب من منطلق ضرورة مقابلة الفكر بالفكر، والحجة بالحجة.
وقال: "إن المؤتمر سيعرض بعض الدراسات العلمية المقدمة من الجامعات المصرية ولا سيما ورقة عمل مقدمة من كلية الإعلام بجامعة القاهرة، حول حقيقة مشكلاتنا الإعلامية، منوها إلى أن التائبين والمنشقين عن جماعة الإخوان والجماعات الإسلامية سيعرضون أفكارهم وآراءهم لمواجهة هذا الخطر، في إطار الدعوة التى سيقدمها المؤتمر لعمل مراجعات فقهية .
وشدد جاب الله على أن مؤسسة دار التحرير تنظر إلى ما بعد المؤتمر وإلى ما ستسهم به من خلال الأفكار والدراسات وأوراق العمل التى
ستقدم خلال المؤتمر في إيجاد حلول عملية ملموسة وواقعية لمواجهة خطر الإرهاب حتى نصل بهذه الأفكار إلى الإنسان والمواطن المعنى الأول بمواجهة الإرهاب.
ولفت الكاتب الصحفى فهمي عنبة رئيس تحرير جريدة الجمهورية إلى أن الجريدة بدأت بالفعل بعقد مؤتمرات ولقاءات موسعة مع الشباب الجامعي، وشباب الثورة، ومراكز الشباب على مستوى الجمهورية للتحاور معهم من أجل الوصول إلى أفكارهم؛ لأنهم الفئة المستهدفة دائما من قبل الفكر الإرهابي، وقال: "بدأنا بعقد لقاءات مع طلاب جامعة طنطا، وسوف نعقد لقاءات مع طلاب جامعة القاهرة، من أجل توعية وتثقيف شبابنا في مواجهة الخطر الذى يحاك له، مشددا على أن هناك محاور مهمة للشباب خلال المؤتمر .
وأكد اللواء سامح سيف اليزل، رئيس مركز الجمهورية للدراسات الأمنية والإستراتيجية، أن السياسة بها أشياء كثيرة ليس من الضرورى أنها تعمل جميعها لصالح المجتمع، مشددا على أن المؤتمر سيخرج بمجموعة من التوصيات وليست تعليمات لأحد، وقال: "لن نكون أوصياء على المسئولين بالدولة؛ لأن الرؤية الموضوعة حاليا لمواجهة هذا الخطر أكبر وأشمل.
ونوه سيف اليزل إلى أن الإرهاب الآن يختلف عن إرهاب التسعينيات من القرن الماضي، و يجب التعلم من أخطاء الماضى، مشيرا إلى أن بعض المنشقين عن الجماعات الإرهابية قاموا بمراجعات فكرية بعد خروجهم من السجن، على حين لم يهتم بعض آخر بالمراجعة الفكرية، وخرجوا من السجن مثلما كانوا، لافتا إلى أنه من المقرر أن يشارك فى المؤتمر نخبة من الخبراء والمحاضرين الدوليين في مجال الإرهاب من الجامعة البريطانية ومن الوطن العربي، موضحًا أن المؤتمر سيخرج بتوصيات جيدة تحظى بقبول الجميع .

أهم الاخبار