رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قالت إنها موروث من الوزراء السابقين

وزيرة القوى العاملة تتبرأ من النقابات المستقلة

أخبار

السبت, 13 ديسمبر 2014 16:53
وزيرة القوى العاملة تتبرأ من النقابات المستقلةناهد عشرى
كتب ـ خالد حسن:

تبرأت ناهد عشرى وزيرة القوى العاملة من النقابات العمالية المستقلة، قائلة: «أنا لم أبتدعها وإنما هى موروث من الوزراء السابقين».

جاء ذلك خلال لقاء الوزيرة بعدد من قيادات اتحاد عمال مصر الرسمى. واتهمت النقابات المستقلة بالضعف وليست فى قوة الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، ونقاباته العامة،  إلا أنها تسعى جاهدة لأن يكون لها دور فى الحياة النقابية، وأرجعت ظهور النقابات المستقلة بسبب ضعف اداء بعض النقابات التابعة للاتحاد العام.
وقالت الوزيرة إن اتفاقية العمل الدولية رقم 78 لم تقر التعددية النقابية، بينما تقر أحقية

العامل فى الانضمام للنقابة التى يختارها والاتحاد الذى يوافقه، لافتة إلى أنها ليست المسئولة عن وجود النقابات المستقلة، ولكنها كانت بقرار من الحكومة فى عهد الدكتور أحمد البرعى حينما أطلق الحريات النقابية بعد ثورة 25 يناير.
وأكدت الوزيرة أن المشكلة فى الاساس بسبب الاتفاقية رقم 87 التى وقعت عليها مصر التابعة لمنظمة العمل الدولية، والتى تجبر الدولة على تغيير قوانينها وفقا لما تنص عليه الاتفاقية.
وأشارت «عشرى» إلى أن الوزارة بالتعاون
مع النقابات وأصحاب العمل تسعى لتغيير ثقافة الشباب نحو العمل فى القطاع الخاص من خلال مشروع قانون العمل الذى يتم مناقشته حاليا بالوزارة، مؤكدة أن القانون ما زال مشروعا ولم يتم إقراره ولن يتم إقراره إلا بالتوافق عليه بين أطراف العملية الانتاجية.
وقالت «إذا لم نستطع إعادة مراكز التدريب لمكانتها هانضيع»، لافتة إلى أن السوق المصرى فى حاجة ماسة للفنيين فى كافة المجالات والقطاعات، ما يعد أزمة كبيرة.
وكانت الوزيرة قد عقدت أمس لقاء موسعا مع قيادات النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، برئاسة عبد المنعم الجمل.
حضر اللقاء جبالى المراغى، رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، وأعضاء مجلس إدارة النقابة العامة فى مقر مركز التدريب المهنى المتطور التابع للنقابة.

أهم الاخبار