رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

العربي يبحث مع شكرى تطورات الأوضاع في الصومال

أخبار

الأحد, 09 نوفمبر 2014 14:55
العربي يبحث مع شكرى تطورات الأوضاع في الصومالالأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي
وكالات:

أجرى الأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي اليوم مباحثات مع وزير الخارجية سامح شكري حول تطورات الأوضاع في المنطقة والمستجدات والتحديات التي تواجه العالم العربي.

وقال شكري إن لقاءه مع الأمين العام للجامعة جاء في إطار التشاور المستمر القائم بين مصر والجامعة العربية لبحث المستجدات على الساحة العربية والتحديات التي تواجه العالم العربي، مشيرا إلى انه تم تبادل وجهات النظر إزاء هذه الأمور وكيفية العمل خلال الفترة المقبلة من خلال آليات الجامعة لتفعيل العمل العربي المشترك، معربا عن تطلعه لاستمرار التعاون الوثيق بين مصر والجامعة العربية.

وردا على سؤال بشأن الدعوة التي وجهتها مصر لعقد اجتماع عاجل للمندوبين الدائمين بعد غد الثلاثاء لبحث تطورات الأوضاع في الصومال، قال وزير الخارجية: إنه بحث مع الأمين العام تطورات الأوضاع في الصومال، وأن الرغبة في عقد هذا الاجتماع جاءت كون دولة الصومال تعانى منذ وقت

طويل من اضطرابات سياسية،كما أن مؤشرات تنبئ بوجود بعض التوتر في الوقت الراهن، معربا عن أمله في أن يتم تداركه وان يكون للجامعة دور في احتواء هذه التطورات.

وحول تطورات الوضع في ليبيا في ضوء قرار المحكمة الدستورية بإلغاء مجلس النواب الليبي ، قال وزير الخارجية إن الانتخابات البرلمانية التي تمت كانت مراقبة وأسفرت عن وجود مجلس النواب الذي انبثق عنه الحكومة الليبية ، مشيرا إلى أن هذا البرلمان لا زال يمثل الشرعية وإرادة الشعب الليبي.. وشدد على أن موقف مصر سيظل ينبع من التعاون مع إرادة الشعب الليبي ممثلة في مجلس النواب.

وحول قرار مجلس الجامعة العربية بصيانة الأمن القومي العربي ومكافحة التنظيمات الإرهابية قال شكري انه بحث هذا الموضوع مع الأمين العام

للجامعة في ضوء تكليف المجلس الوزاري للامين العام بإعداد دراسة حول كيفية صيانة الأمن القومي العربي ومكافحة التنظيمات الإرهابية والمتطرفة في المنطقة سواء أمنيا أو فكريا أو ثقافيا أو اجتماعيا وعرض هذه الدراسة على الاجتماع القادم لوزراء الخارجية العرب قبل نهاية العام الحالي.

وحول موقف مصر من تطورات الوضع في اليمن أكد شكري أهمية الحل السياسي الذي يعتمده الشعب اليمني وبما يؤدى إلى تحقيق استقرار البلاد وسلامة ووحدة أراضيه ، قائلا "إننا نتابع عن كثب ما يجري على الساحة اليمنية ونتطلع إلى احتواء الأزمة وتحقيق استقرار اليمن.

وفيما يتعلق بالتصعيد الإسرائيلي في القدس المحتلة جدد وزير الخارجية إدانة مصر للممارسات الإسرائيلية الاستفزازية في القدس، مشددا على ضرورة احترام المقدسات الإسلامية والحفاظ عليها ، وعدم تغيير الوضع الحالي والقانوني للأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس.
ودعا شكري إسرائيل إلي الكف عن الممارسات الاستفزازية التي تجرى في القدس، مؤكدا أن هذه الأعمال سوف تؤدى الى المزيد من الاضطرابات وسيكون لها عواقب وخيمة ، مطالبا في الوقت ذاته المجتمع الدولي ببذل المزيد من الجهد لإقناع الجانب الإسرائيلي بضرورة الكف عن هذه الممارسات الاستفزازية.

أهم الاخبار