رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خلال لقائه طلاب معهد إعداد القادة..

وزير البيئة يؤكد أهمية العمل البيئي

أخبار

الأحد, 24 أغسطس 2014 10:51
وزير البيئة يؤكد أهمية العمل البيئي
كتبت ـ أمانى سلامة:

شهد اليوم الدكتور خالد فهمى وزير البيئة لقاءً موسعا بطلاب الجامعات والمعاهد العليا، بمعهد إعداد القادة بحلوان، بحضور أكثر من 380 طالبا.
يأتى هذا اللقاء فى إطار تنظيم معهد إعداد القادة عدة ملتقيات خلال شهرى أغسطس وسبتمبر لطلاب الجامعات والمعاهد فى مجالات التثقيف والتنمية البشرية وتنمية المهارات الحياتية.

وأكد فهمى خلال اللقاء أن وزارة البيئة تواجه العديد من المشكلات وتسعى جاهدة لحلها، حتى تستعيد مصر مكانتها ضمن الدول المتقدمة اقتصاديا وتكنولوجيا، وذلك من خلال الشباب الذى يعد الدعامة الحقيقية للتنمية، ويجب بناء قدراتهم وتدريبهم، ونقل الخبرات من الأجيال السابقة إلى الأجيال الحالية كى يكون الشباب أكثر كفاءة واستعدادا لمواجهة المشكلات.
وأضاف الوزير أنه يمكن أن نستثمر فى الشباب من خلال نقل خبرات الأجيال السابقة إلى الأجيال الحالية فالجيل الحالى تقع عليه مهام جسيمة إلا أن لديه فرصة عظيمة فى نواحى التقدم التكنولوجى والمشاركة السياسية والأدوار الحالية فى المجالس

المحلية والتى ستنشئ قادة متميزين حيث أحرص فى الوزارة على أن يكون هناك إعدادا جيدا للشباب لكى يصبحوا أكثر كفاءة واستعدادا لمواجهة المشكلات.

كما تناول الوزير خلال اللقاء أهمية العمل البيئى وكيفية تنظيمه فى مصر ودور وزارة البيئة فى النهوض بالبيئة بالتعاون مع الجهات المعنية، حيث بدأ الاهتمام بالعمل البيئى فى مصر على المستوى الحكومى منذ بداية الثمانينات بصدور قانون حماية الطبيعة وإعلان محمية رأس محمد محمية طبيعية.
وأشار الوزير أن مجلس الوزراء يعكف حاليا على دراسة خليط الطاقة من البترول والغاز الطبيعى والشمس والرياح والمخلفات لاستخدامه فى مصر ، وأن مصر متجهة فى المرحلة المقبلة إلى الاعتماد المتزايد على طاقة الشمس والرياح والكتلة الحيوية، وبالنسبة لاستخدام الفحم فى صناعة الأسمنت، فقد أكد الوزير أنه سيتم طبقا
للضوابط والمعايير الآوروبية التى تعد أكثر المعايير صرامة فى العالم، وفى حالة مخالفة المنشأة لهذه المعايير سيتم منع استيراد الفحم عنها، كما سيكون هناك تقريرا للأداء البيئى الذى سيراقب مدى التزام شركات الأسمنت عند استخدامها للفحم، ومن المقرر أن يكون هناك تقريرين أحدهما حكومى والآخر من المنظمات الأهلية لمراقبة الأداء البيئى للشركات عند استخدامها للفحم.
كما تناول الوزير مفهوم التغيرات المناخية وظاهرة الاحتباس الحرارى وضرورة تكاتف العالم من أجل خفض الانبعاثات من الكربون، وكذلك مشكلة تلوث الهواء والمياه فى مصر والمخلفات سواء كانت بلدية أو زراعية أوصناعية أو خطرة، ومشكلات التنوع البيولوجى من حيث انخفاض عدة أنواع من الحيوانات والنباتات وتعرضها للانقراض التى تؤثر سلبا على النظام الطبيعى، وتدهور نوعية المياه ، وتعرض المياه الجوفية للتملح، والجهود التى تبذلها الوزارة لحل تلك المشكلات.
وقال وزير البيئة إن توفير بنية أساسية فى مصر وتحسين البيئة يتطلب تضافر العمل الحكومى والقطاع الخاص حتى يتسنى توفير الخدمات للمواطنين على الوجه الأكمل، مع ضرورة إحداث تغيير جذرى فى سلوكيات المواطنين تجاه الحفاظ على البيئة وفى نهاية اللقاء وجه سيادته دعوة للطلبة لزيارة المحميات الطبيعية للتعرف على تراثهم الطبيعى.

 

أهم الاخبار