رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير الصـحة يُحذر كبار السن والمرضى من السفر للحج

أخبار

الاثنين, 11 أغسطس 2014 13:37
وزير الصـحة يُحذر كبار السن والمرضى من السفر للحج
كتب - هشام الهلوتى:

حذر الدكتور عادل عدوى، وزير الصحة والسكان، كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة من السفر للحج هذا العام، مؤكدا تكثيف الإجراءات الخاصة ببعثة الحج المصرية بسبب فيروسات إيبولا وكورونا.

قال وزير الصحة إنه تم إيفاد لجنة إلى المملكة العربية السعودية للإعداد للبعثة وتزويد مكاتب الصحة بالطعوم اللازمة التي يتم صرفها للحجاج بمختلف فئاتهم، كما تم فتح 20 عيادة بأماكن إقامة الحجاج المصريين، وذلك بالتنسيق مع بعثة وزارة الداخلية والتضامن الاجتماعي، إضافة إلى ان البعثة الطبية ستقوم بمتابعة الحالة الصحية للحجاج المصريين بالأراضي السعودية وخاصة الأمراض المعدية مع تقديم الرعاية الطبية اللازمة، وكذلك الإبلاغ الفوري عند حدوث اى طوارئ او تفشيات وبائية وما تم اتخاذه من إجراءات وقائية.
وأوضح عدوى أن وزارة الصحة قامت

بالتنسيق مع وزارات الخارجية والطيران والداخلية لمتابعة إجراءات الإبلاغ عن اى حالات اشتباه فى الايبولا قادمة من الخارج عن طريق السفارات والمنافذ والحجر الصحي، كما تم إعداد مستشفى حميات العباسية ليكون المستشفى الرئيس لاستقبال أي حالات محتملة فى المرحلة الحالية.
أضاف وزير الصحة، خلال المؤتمر الصحفي، أنه تم تشكيل لجنة أزمات لمتابعة المستجدات والأحداث الخاصة بمرض الايبولا، كما تقوم أقسام الحجر الصحي بتطبيق الإجراءات الصحية الوقائية لمناظرة جميع الركاب القادمين من تلك الدول، وعمل كارت متابعة للقادمين من الدول التي ظهر بها المرض وإرسال الكشوف بالأسماء والعناوين الى المحافظات التابع لها محل إقامته لمراقبتهم
صحيا لمدة 3 أسابيع.
وأعلن وزير الصحة القضاء على التفشي الوبائي لمرض الملاريا بأسوان، مشيرا إلى ان آخر حالة تم اكتشافها كانت فى14 يونيو الماضي، مما يعنى انتهاء التفشي الوبائي للمرض طبقا لإرشادات مركز مكافحة الأمراض الأمريكية.

وأكد وزير الصحة والسكان خلو مصر من حالات الإصابة أو الاشتباه بفيروس إيبولا، وأن المرض حتى الآن متمركز فى منطقة غرب أفريقيا بدول سيراليون وليبيريا وغينيا ونيجيريا، مشيرا الى أن إجمالي عدد الإصابات بهذه الدول بلغ حتى الآن 1779، جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذى عقده أمس بالمركز القومي للتدريب بالعباسية، أشار عدوى الى  أنه لا يوجد عقار أو لقاح لايبولا سواء للإنسان أو الحيوان حتى الآن، مؤكدا أن الإيبولا النزفية مرض يودي بحياة نسبة تتراوح بين 25 و90% من مجموع المصابين به، وبداية ظهور مرض الإيبولا فى دوله غينيا فى ديسمبر 2013 ثم انتشر الى عدد من دول غرب أفريقيا وهى سيراليون وليبيريا وأخيرا نيجيريا.

أهم الاخبار