بعد مقابلة محلب للعمال ..

تعليق اعتصام الكوك بحلوان لمدة "أسبوع"

أخبار

الأربعاء, 16 أبريل 2014 13:21
تعليق اعتصام الكوك بحلوان لمدة أسبوعالمهندس ابراهيم محلب رئيس الوزراء
كتب- خالد حسن:

قرر العاملون فى شركة الكوك بحلوان، تعليق اعتصامهم الذى استمر لمدة أسبوع، وذلك بعد مقابلة وفد من عمال الشركة لإبراهيم محلب رئيس مجلس الوزاراء أثناء زيارته لشركة الحديد والصلب، الذى  وعدهم بتنفيذ مطالبهم خلال الأيام القليلة القادمة.

كان عمال الشركة البالغ عددهم 2470 عاملا وعاملة قد أعلنوا اعتصاما مفتوحا بمقر الشركة أمس الأول، وذلك للمطالبة بصرف مكافأة نهاية الخدمة أسوة بباقى شركات قطاع الأعمال العام بواقع شهر عن كل عام، حسب نص المادة 72  من لائحة الشركة والمعتمدة من جمعيتها العمومية وهو ما لايريد الاعتراف به رئيس الشركة القابضة للصناعات المعدنية المهندس زكى بسيونى ويرفض صرفه لكافة شركات الصناعات المعدنية .

وكانت الشركة القابضة قد وعدت العمال فى شهر مايو 2013 بصرف 30 ألف جنيها كمكافأة نهاية خدمة لكل عامل تضاف إلى ما يصرف للعامل من صندوق الزمالة والذى يصل متوسطه إلى 75 ألف جنيها كبديل عن صرف مكافأة نهاية الخدمة، إلا أن إدارة الشركة عادت وأكدت رفض رئيس الشركة القابضة لما تم الاتفاق عليه بحجة عدم وجود سيولة مالية .

طالب العاملون بفتح باب التعيينات لأبناء العاملين لتعويض النقص الواضح فى العمالة والذى يجعل عمال الشركة يعملون سبعة

وثمانى ورادى، مطالبين أيضا بإصلاح بطاريات الإنتاج حتى تعود الشركة للعمل بكامل طاقتها، وهو ما سينعكس بالضرورة على عودة عمل شركة الحديد والصلب بكامل طاقتها، حيث أن شركة الكوك هى التى تمد شركة الحديد والصلب بالفحم اللازم لعملية تشغيلها .

فى الوقت نفسه استمر لليوم الثالث على التوالى إضراب كل من عمرو عبد الرشيد هلال وحسين كمال محمد ومجدى عنتر محمد الشحات من العاملين بشركة الحديد والصلب عن الطعام، وذلك للمطالبة بإلغاء قرار نقلهم تعسفيا الى محجر الشركة بالسويس والذى صدر منذ أكثر من 6 شهورعلى خلفية تضامنهم مع زملائهم المطالبين بحقوقهم فى الشركة حيث أنه تم نقل عمرو عبد الرشيد هلال بتاريخ 18/9/2013 بدعوى توزيعه منشور يحض العمال على الإعتصام للمطالبة بصرف سلفة الأرباح المتاخرة، وتم نقل حسين كمال بتاريخ 14/4/2013 على خلفية تضامنه مع إعتصام زملاءه من العاملين بقطاع الأمن للمطالبة بتوفيرالحماية لهم فى مواجهة عصابات سرقة الشركة وقتل أحد العاملين، ونقل مجدى عنتر محمد الشحات  تعسفيا بتاريح 1 أكتوبر 2013.

قام أمس مدير محجر السويس بنقل العمال المضربين عن الطعام ،  فى سيارة إسعاف الى مقر الشركة بحلوان  بعد رفض مستشفى الشركة بالسويس استقبالهم.

أهم الاخبار