23 أبريل.. استئناف ضابط ترحيلات أبوزعبل على سجنه

أخبار

الثلاثاء, 15 أبريل 2014 11:13
23 أبريل.. استئناف ضابط ترحيلات أبوزعبل على سجنه
كتب - رضا سلامة

حددت محكمة جنح مستأنف الخانكة جلسة 23 أبريل الجارى لنظر الاستئناف المقدم من  عمرو فاروق نائب مأمور قسم مصر الجديدة، المتهم الأول فى قضية سيارة ترحيلات أبوزعبل على الحكم الصادر ضده بالسجن 10 سنوات.

كانت محكمة جنح الخانكة برئاسة المستشار محمد عبدالله عباس، عاقبت المتهم الأول عمرو فاروق نائب مأمور قسم مصر الجديدة، بالحبس لمدة 10 سنوات مع الشغل والنفاذ، كما عاقبت النقيبين إبراهيم محمد المرسى، وإسلام عبدالفتاح حلمى، والملازم محمد يحيى عبدالعزيز، بالحبس لمدة سنة مع إيقاف تنفيذ العقوبة، وقررت المحكمة إحالة الدعاوى المدنية إلى المحكمة المختصة.
لم تلتفت المحكمة أيضًا إلى طلبات المدعين بإعادة التحقيق فى القضية لتعديل قيد ووصف الاتهام من جنحة إلى الجناية بما يوافق

صحيح القانون لبشاعة الجريمة التى تم ارتكابها ضد المجنى عليهم.

كان النائب العام أحال كلاً من المقدم عمرو فاروق، نائب مأمور قسم مصر الجديدة، والنقيب إبراهيم  محمد المرسى، والملازم إسلام عبدالفتاح حلمى، والملازم محمد يحيى عبدالعزيز، إلى محكمة الجنح لاتهامهم بالقتل والإصابة الخطأ فى الظرف المشدد لـ 45 من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسى أثناء تسليمهم إلى سجن أبو زعبل العسكرى يوم 18 أغسطس الماضى، عقب فض اعتصام رابعة العدوية بأربعة أيام. وذلك بعد أن أثبتت التحقيقات أن المتهمين شاب تعاملهم مع مأمورية الترحيلات المكلفين بها الإهمال والرعونة وعدم الاحتراز والإخلال الجسيم بما تفرضه عليهم أصول وظيفتهم من الحفاظ على سلامة وأرواح المواطنين حتى ولو كانوا متهمين.


 

أهم الاخبار