وصول شاهدى الإثبات في "أحداث الاتحادية"

أخبار

الأحد, 13 أبريل 2014 09:33
وصول شاهدى الإثبات في أحداث الاتحادية
وكالات:

وصل، منذ قليل، شهود الإثبات فى قضية “أحداث الاتحادية” وهما اللواء أحمد جمال الدين وزير الداخلية الأسبق والعقيد سيف الدين زغلول، مأمور قسم شرطة مصر الجديدة، لسماع أقوالهم أمام محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس برئاسة المستشار أحمد صبري يوسف

في محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي و 14 آخرين من

قيادات وأعضاء تنظيم الإخوان في القضية، والمتهمين فيها بارتكاب جرائم القتل والتحريض على قتل المتظاهرين أمام قصر الاتحادية الرئاسي مطلع شهر ديسمبر 2012

، على خلفية المظاهرات الحاشدة التي اندلعت رفضاً للإعلان الدستوري المكمل الذي أصدره مرسي في نوفمبر 2012 والمتضمن تحصيناً لقراراته من الطعن عليها قضائياً، وعدواناً على السلطة القضائية.
كانت قد استمعت المحكمة أمس إلى أقوال الشهود من السادس وحتى التاسع وهم من العاملين بقيادة الحرس الرئاسي، مع استمرار الإبقاء على سرية جلسات سماع الشهود ومناقشتهم.

 

أهم الاخبار