نقابة الصيادلة: اعتماد ميزانيتى عامى2010 و2011

أخبار

السبت, 12 أبريل 2014 17:28
نقابة الصيادلة: اعتماد ميزانيتى عامى2010 و2011
وكالات:

وافق أعضاء الجمعية العمومية بنقابة صيادلة مصر بأغلبية الحضور على اعتماد ميزانيتى النقابة لعامى 2010،2011 بعد اكتمال النصاب القانونى للجلسة الثانية للجمعية العمومية العادية بحضور أكثر من 500 صيدلي.

وعقدت الجمعية العادية اليوم السبت بمقر حديقة النقابة العامة للنقابة، وبعد اكتمال النصاب القانونى أمام القاعة فى الساعة 1 ظهرا فى المكان والزمان المحددين، قررت الجمعية بأغلبية أعضائها الانتقال إلى استكمال جلستها بمقر حديقة النقابة بقصر العينى وعلى بعد أمتار من قاعة كلية الطب.
وافتتح الجمعية العمومية نقيب الصيادلة الدكتور محمد عبد الجواد، ودعا الصيادلة إلى التصويت على ميزانيتى النقابة العامة للصيادلة لعامى 2010، 2011، مؤكداً أن رأى الصيادلة فى الحالتين مرحب به ومقبول.
وتم عرض تقرير الجهاز المركزى للمحاسبات والذى يباشر اختصاصه بمراجعة أعمال وميزانية النقابة العامة وتقديم توصياته بشأن فحص ميزانتى 2010،2011.
وأكد تقرير الجهاز المركزى للمحاسبات أن النقابة استجابت لبعض الملاحظات وما زالت هناك ملاحظات أخرى قائمة تضمنها تقرير الجهاز.

وقام الدكتور عبد الله زين العابدين الأمين العام لنقابة الصيادلة بعرض تقرير الأمين العام الذى تضمن النواحى النقابية والمهنية، وأوضح أن النقابة ما زالت تعمل على تنقية المهنة من الدخلاء عليها وذلك بالتعاون مع النقابات الفرعية لمنع غير الصيادلة من تملك الصيدليات عن طريق استعارة الاسم من بعض الصيادلة.
وأضاف أنه تم تشكيل لجان تحقيق بالنقابات الفرعية طبقا للقانون بالإضافة إلى هيئة التأديب الابتدائى بالنقابة والتى أصدرت أحكاما مهمة فى قضايا مثل قضية السلاسل وغيرها وتم تأييد الأحكام فى الاستئناف.
وأشار إلى أن النقابة تهتم اهتماماً كبيراً بالتعليم الصيدلى المستمر وتم عقد دورات بالنقابة العامة والنقابات الفرعية ودورات للصيدلة الإكلينيكية بالإضافة إلى عقد دورات إعداد للصيادلة الخريجين لسوق العمل والتى يحضر فيها أكثر من ألفى صيدلى سنوياً.
وأوضح تقرير الأمين أنه تم توقيع بروتوكول تعاون مع شركة سانوفى لمشروع الصيدلية المتميزة، وتم فى المرحلة الأولى البدء بـ550 صيدلية فى القاهرة والجيزة والفيوم والقليوبية بالإضافة إلى برنامج الصيدلى المتميز الذى تم فى عشر محافظات هى القاهرة والجيزة والمنيا وسوهاج والدقهلية والغربية والإسكندرية والمنوفية والفيوم وذلك كمرحلة أولى.
وفيما يتعلق بالفرعيات تمت المساهمة فى أنشطة النقابات الفرعية والمساهمة فى تأثيث العديد من مقرات النقابات الفرعية والأندية بالمحافظات.
وأضاف أنه تم إنشاء صندوق الزمالة والأزمات بداية من عام 2007 وتم صرف مبالغ مالية للصيادلة الذين تعرضوا لأزمات صحية كبيرة مثل زرع الكبد والكلى وأمراض السرطان وبلغت جملة المبالغ المنصرفة من الصندوق منذ إنشائه حتى نهاية 2013 مبلغ 2389000 جنيه، وتم تعديل اللائحة بداية من شهر ديسمبر 2013 لزيادة المنصرف للصيادلة وإدخال صرف 10 آلاف جنيه لأسرة الصيدلى المتوفى وزيادة الصرف على الحالات المرضية.
وعن مشروع الإسكان، عرض التقرير أنه تم الاتفاق على اكبر مشروع إسكان فى تاريخ النقابة وذلك بشراء 10 عمارات بجوار نادى الصيد بالمعادى بعدد 520 وحدة

وكان الإقبال على هذه الشقق كبيرا جدا بعد التسهيلات التى قامت بها النقابة للتيسير على شباب الصيادلة حيث تم حجز جميع الوحدات بالمشروع وسيتم تسليم الصيادلة فى أواخر 2014.
كما تم تنظيم معرض سيارات للأعضاء فى عام 2010 بمبلغ حوالى 12 مليون جنيه واستفاد منه ما يقرب من 125 صيدليا، وتم تنفيذ معرض آخر للسلع المعمرة خلال العام الحالى 2010 استفاد منه أكثر من 550 صيدليا بمبلغ 6 ملايين جنيه، وتم تنظيم معرض لأجهزة التكييف.

وقال زين العابدين "إن هذا جهد بشرى يصيب ويخطئ وهذه طبيعة الأشياء وعلينا أن نتعاون لمضاعفة الإيجابيات وتلافى السلبيات، وأن وحدة الصيادلة حول نقابتهم هو السبيل الوحيد للخروج من كافة المحن التى تلم بهذه المهنة الغالية"، ودعا جميع الصيادلة إلى الوحدة والوقوف خلف نقابتهم دفاعا عن مكتسباتهم وحقوقهم.
وقام الدكتور وائل هلال أمين الصندوق المساعد بعرض تقرير أمين الصندوق عن ميزانيتى النقابة لعامى 2010، 2011، وأكد أنهما تعبران بوضوح عن جهد أعضاء مجلس النقابة وأعضاء هيئة المكتب بصفة خاصة فى زيادة موارد النقابة وحسن استثمار أموالها.
وأكد تقرير أمين الصندوق أن إجمالى الفائض بلغ فى 2010 (29576970) وفى 2011 (34424718)، وقد كانت فى 2009 (23831870)، وبلغت عوائد الاستثمار المحققة فى عام 2010 مبلغ 2697098 ج وعام 2011 مبلغ 2900814 ج، بينما كانت 2933443 ج عام 2009، وذلك على الرغم من زيادة المصروفات على الأنشطة المهنية والاجتماعية.
وأكد استمرار زيادة الفائض نتيجة مقابلة الإيرادات والمصروفات حيث بلغ الفائض فى عام 2010 مبلغ 5745100، وفى عام 2011 مبلغ 4847747 ج بزيادة قدرها 214994 ج عن عام 2009.
وأشار إلى أن الميزانية والمصروفات العمومية يعبران بوضوح عن المركز المالى للنقابة، داعياً الجمعية إلى إبراء ذمة أعضاء مجلس النقابة، وقد صوتت الجمعية على ذلك بأغلبية أعضائها على اعتماد ميزانتى 2010،2011، وإبراء ذمة مجلس النقابة عن هذه الفترة.

أهم الاخبار