حقيبة سوداء تثير الذعر بمحيط مديرية أمن الشرقية

أخبار

السبت, 12 أبريل 2014 14:10
حقيبة سوداء تثير الذعر بمحيط مديرية أمن الشرقية
الشرقية – محمود الشاذلى:

سادت حالة من الذعر والرعب بين الأهالى بمدينة الزقازيق، بعدما ترك شخص حقيبة سمراء اللون مغلقة تحتوى على أجسام غريبة تثير الشك والريبة بجوار الكنيسة الإنجيلية فى محيط مبنى مديرية أمن الشرقية.


تلقى اللواء سامح الكيلانى مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الشرقية إخطاراً من العميد رفعت خضر

مدير المباحث الجنائية بالشرقية يفيد بتلقيه بلاغاً من الأهالى بوجود حقيبة سوداء تركها أحد الأشخاص تثير الشك والريبة بأن بداخلها قنبلة بجوار الكنيسة الإنجيلية أمام مبنى مديرية أمن الشرقية.

على الفور انتقلت الأجهزة الأمنية ورجال الحماية المدنية وخبراء
المفرقعات، وتم فرض كردون أمنى حول المكان، وبالفحص تبين أن البلاغ سلبى وأن الحقيبة بداخلها عدد من المفكات والمسامير والأسلاك، وأن أحد الأشخاص قام بوضعها بهدف إثارة الذعر والرعب فى نفوس المواطنين، وتم تمشيط المنطقة بالكامل للتأكد من عدم وجود أجسام غريبة أخرى.

تم تحرير المحضر اللازم، وجارٍ العرض على النيابة العامة بإشراف المستشار أحمد دعبس المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية.

 

أهم الاخبار